مشعل يدعو إلى لقاء عاجل لأجل القدس
آخر تحديث: 2013/10/9 الساعة 23:33 (مكة المكرمة) الموافق 1434/12/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/10/9 الساعة 23:33 (مكة المكرمة) الموافق 1434/12/5 هـ

مشعل يدعو إلى لقاء عاجل لأجل القدس

المسجد الأقصى تعرض لعدة انتهاكات إسرائيلية واقتحامات من الجيش والمستوطنين المتطرفين (الفرنسية-أرشيف)

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) خالد مشعل حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) وجميع الفصائل بالداخل والخارج، إلى عقد لقاء عاجل من أجل القدس المحتلة التي تتعرض لانتهاكات متواصلة من قبل المستوطنين الإسرائيليين، في حين طالب الأردن إسرائيل بتنفيذ القرارات المتعلقة بالمدينة المقدسة.

وأكد مشعل في كلمة ألقاها عبر الأقمار الصناعية خلال ورشة عمل حول القدس في بيروت، أن الانقسام الفلسطيني والأوضاع العربية ساهمت في إضعاف الموقف من القدس، مشددا على ضرورة الإعلان الواضح والقاطع أنه لا زعيم أو مسؤول مخولٌ بالتفاوض عن القدس أو بالتنازل عنها.

من جانبها أدانت السلطة الوطنية الفلسطينية اقتحام عشرات المستوطنين اليهود وعناصر مخابرات ومجندات في الجيش الإسرائيلي المسجد الأقصى المبارك أمس الثلاثاء.

وطالبت الرئاسة الفلسطينية في بيان الحكومة الإسرائيلية "بمنع اعتداءات المستوطنين على المواطنين وممتلكاتهم ومقدساتهم".

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد حث أثناء اجتماعه الاثنين في رام الله مع أعضاء في الكنيست الإسرائيلي، الحكومة الإسرائيلية على "وقف اعتداءات المستوطنين على السكان الفلسطينيين وعدم الاكتفاء ببيانات الشجب والاستنكار".

كما نددت السلطة اليوم بإقرار البلدية الإسرائيلية في القدس المحتلة إقامة أكثر من خمسين وحدة سكنية في مستوطنة "بسغات زئيف" شرقي المدينة.

وأكدت الرئاسة في بيان بثته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) أن الاستيطان الإسرائيلي بكافة أشكاله "غير شرعي ومخالف للقوانين الدولية"، مجددة مطالبتها بوقف الاستيطان باعتباره "عقبة في طريق التوصل إلى اتفاق سلام عبر المفاوضات التي ترعاها الولايات المتحدة".

يشار إلى أن مفاوضات السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل استؤنفت نهاية يوليو/تموز الماضي برعاية أميركية بعد توقف استمر قرابة ثلاثة أعوام بسبب الخلاف على الاستيطان.

مشعل: الانقسام الفلسطيني ساهم
في إضعاف الموقف من القدس (الجزيرة)

دعوة أردنية
وفي هذا الإطار أيضا، دعا الأردن اليوم إسرائيل إلى تنفيذ القرارات الدولية المتعلقة بالقدس، وطالب المجتمع الدولي بالتحرّك لاتخاذ موقف حازم للتصدي لممارسات إسرائيل ضد المسجد الأقصى.

ودعا وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال محمد المومني في بيان الحكومة الإسرائيلية إلى تنفيذ القرارات الدولية المتعلقة بالقدس، وآخرها القرارات التي تبناها المجلس التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) التي تدين انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في المدينة المقدسة.

وجدد التحذير من أن الاستمرار في الانتهاكات الإسرائيلية والسياسات الاستيطانية من شأنه أن يهدد بتقويض ما يسمى عملية السلام.

ودعا المومني الدول العظمى والمنظمات الدولية إلى التحرك لاتخاذ موقف حازم يتصدى لمخططات وممارسات الاحتلال الإسرائيلي ضد المسجد الأقصى المبارك والأماكن المقدسة.

وكانت اليونسكو قد اتخذت في اجتماعها الأخير بأغلبية أعضائها ستة قرارات تدين ممارسات الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي المحتلة، ودعت إلى المحافظة على التراث الإنساني والتاريخي الفلسطيني، خاصة في مدينة القدس.

وانتقدت المنظمة سعي إسرائيل لهدم جسر باب المغاربة الخشبي ومنع الأوقاف الإسلامية من إجراء أعمال صيانة وترميم داخل المسجد الأقصى، وعبرت عن قلقها البالغ من استمرار أعمال الحفر ومد الأنفاق، وطمس وتدمير بعض الآثار الإسلامية عند حائط البراق. كما أدانت اقتحام مستوطنين للمسجد الأقصى تحت مظلة الاحتلال.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات