أعلنت السلطات المصرية الأربعاء اعتقال عدد من الطلاب في جامعة الأزهر بعد اقتحامها من قبل قوات الأمن التي فضت المظاهرات الطلابية المتجددة احتجاجا على الانقلاب العسكري، في حين تتواصل المظاهرات في مختلف الجامعات بمصر للمطالبة بعودة الشرعية والرئيس المعزول محمد مرسي.

وأكدت وزارة الداخلية المصرية في بيان أن الشرطة اعتقلت 25 طالبا ممن وصفتهم بالمشاغبين داخل الجامعة، وتبين من الفحص أن من بينهم 14 طالبا ينتمون لجامعة الأزهر، وفق البيان.

وفي وقت سابق، ذكرت الوزارة أن قوات الأمن المصرية اقتحمت حرم جامعة الأزهر بالقاهرة بناء على طلب رئيس الجامعة بالتدخل "لحفظ الأرواح والممتلكات".

واتهم رئيس الجامعة حركة "طلاب ضد الانقلاب" باقتحام المبنى الإداري، وهو ما نفته الحركة. وفي تطوّر ذي صلة أعلنت الحركة انسحاب أعضائها من أمام المبنى الإداري بعد تدخّلِ مَن وصفتهم بالبلطجية واستهدافهم الطلاب بطلقات الخرطوش.

الداخلية المصرية قالت إن أجهزتها اعتقلت الأربعاء 25 طالبا من الأزهر (رويترز)

مظاهرات أخرى
في غضون ذلك، نظم طلاب بجامعة الإسكندرية مظاهرات ومسيرات منددة بالانقلاب العسكري ومطالبة بابتعاد الجيش عن الحياة السياسية والعودة بالبلاد إلى المسار الديمقراطي.

وقد هاجم مجهولون مسيرة داخل المجمع النظري بمنطقة الشاطبي مما أسفر عن إصابة عدد من الطلاب بجروح نتيجة إلقاء الحجارة والزجاجات الفارغة وإطلاق أعيرة الخرطوش باتجاههم.

وفي جامعة الأزهر -فرع أسيوط- نظمت حركة "طلاب ضد الانقلاب" تظاهرة جابت مختلف أرجاء الحرم الجامعي، وردد الطلاب المتظاهرون شعارات ضد ما سمّوه حكم العسكر ورفعوا شعار رابعة العدوية، مؤكدين استمرار حراكهم ضد الانقلاب. وقد حاصرت قوات الأمن محيط المظاهرة وانتشرت خارج بوابات الجامعة. 

كما نظم طلاب في جامعة الزقازيق بمحافظة الشرقية مسيرات داخل الحرم الجامعي استجابة لدعوة من حركة "طلاب ضد الانقلاب". ورفع الطلاب شعار رابعة ورددوا هتافات ضد "انقلاب الثالث من يوليو/تموز الماضي وحكم العسكر". كما طالب المتظاهرون بإطلاق زملائهم المعتقلين ووقف الملاحقات الأمنية داخل الجامعات. 

أحد المتظاهرين المؤيدين لمرسي لدى إصابته على أيدي الأمن خارج جامعة الأزهر (الفرنسية)

اشتباكات
وفي جامعة المنصورة بمحافظة الدقهلية، أصيب العشرات الأربعاء في اشتباكات بين طلاب مؤيدين لمرسي ومعارضين له، وفق مصادر أمنية. 

وفي القاهرة، دشن طلاب كلية الطب بجامعة عين شمس حركة مناهضة للانقلاب سموها "بالطو حر" ونظموا مظاهرة أمام مكتب عميد الكلية تطالب بإطلاق زملائهم المعتقلين.

كما خرجت مظاهرات طلابية في جامعة حلوان رفع المشاركون فيها شعارات منددة بالانقلاب، وطالبوا بعودة الشرعية.

وكانت جامعات عديدة قد شهدت مظاهرات طلابية كبيرة ووقفات احتجاجية تحت شعار "رصاصكم لن يرهبنا" طالبت بإسقاط حكم العسكر والإفراج عن الطلاب المعتقلين، مؤكدة رفض الطلاب اعتداء قوات الأمن على زملائهم بجامعة الأزهر، كما شددوا على عدم التفريط في دماء من قتلوا بعد الانقلاب.

المصدر : الجزيرة + وكالات