مصدر طبي قال إن البشيتي توفي بعد إصابته بتماس كهربائي أثناء عمله في أحد الأنفاق (رويترز)

أعلنت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) وفاة أحد عناصرها اليوم الأحد إثر حادث عرضي في أحد أنفاق المقاومة.

وقالت الكتائب في بيان نشره موقعها الإلكتروني، إن صالح يوسف البشيتي (23 عاما) "توفي إثر حادث عرضي في نفق للمقاومة"، لكنها لم توضح مكان النفق الذي وقع فيه الحادث.

وأفاد مصدر طبي بأن البشيتي -وهو من سكان رفح جنوبي قطاع غزة- وصل جثة هامدة إلى مستشفى أبو يوسف النجار، بعد إصابته بتماس كهربائي أثناء عمله في أحد الأنفاق.

وأكد الناطق باسم الكتائب أبو عبيدة في تصريح لإذاعة "الأقصى" التابعة لحماس، أن النفق "حفر بأيدي مجاهدي القسام، وأن عيونهم لم ولن تنام عن ضرب المحتل وخطف الجنود"، مضيفا أن "كتائب القسام تعمل بكل جهدها فوق وتحت الأرض، وتنحت في الصخر لتحرير الأسرى".

وكانت كتائب القسام قد أعلنت مطلع الأسبوع الماضي مسؤوليتها عن حفر نفق يصل بين قطاع غزة وإسرائيل التي اكتشفته يوم 13 أكتوبر/تشرين الأول الجاري شرق خان يونس جنوبي قطاع غزة.

واتخذت إسرائيل إجراءات مشددة ضد القطاع إثر اكتشافها النفق الذي تقول إنه يستخدم في ما سمتها أعمالا إرهابية ضدها. ومن بين هذه الإجراءات تعليقها قرار السماح بنقل مواد بناء إلى قطاع غزة.

المصدر : وكالات