آشتون أثناء لقاء سابق مع عباس في رام الله (الفرنسية)

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

دعت مسؤولة الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون الخميس إلى المصالحة بين الفلسطينيين، وذلك إثر لقائها في بروكسل الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وقالت آشتون في بيان بعد محادثاتها مع عباس إن "المصالحة بين الفلسطينيين تشكل عنصرا مهما لوحدة دولة فلسطينية مستقبلية وللتوصل إلى حل الدولتين".

وبقيت اتفاقات المصالحة بين الفلسطينيين الموقعة في القاهرة في أبريل/نيسان 2011 وفي الدوحة في فبراير/شباط 2012 حبرا على ورق.

وبحسب استطلاع للرأي نشر الشهر الماضي، لا يزال الرأي العام الفلسطيني متشائما حيال فرص المصالحة بين حركتي فتح وحماس التي تدير قطاع غزة منذ العام 2007.

المصدر : الفرنسية