إصابة صحفي صومالي في هجوم بمقديشو
آخر تحديث: 2013/10/22 الساعة 14:33 (مكة المكرمة) الموافق 1434/12/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/10/22 الساعة 14:33 (مكة المكرمة) الموافق 1434/12/18 هـ

إصابة صحفي صومالي في هجوم بمقديشو

مسؤولو المستشفى قالوا إن الصحفي تمعدي وجدت في جسده ست طلقات (الجزيرة)

قاسم أحمد سهل-مقديشو

أصيب مراسل صحفي يعمل لمحطة "يونيفرسل" التلفزيونية -التي تتخذ من لندن مقرا لها- في هجوم تعرض له صباح اليوم الثلاثاء من قبل مسلحين مجهولين في حي ودجر جنوبي العاصمة الصومالية مقديشو، ولم تتبن أي جهة المسؤولية عن هذا الهجوم.

وأكد أحمد نور -الذي يعمل في نفس المحطة- للجزيرة نت أن مسلحين يستقلون سيارة أطلقوا وابلا من الرصاص على محمد محمود تمعدي وهو في طريقه إلى مكتب المحطة مما أسفر عن إصابته بجروح خطيرة نقل إثرها إلى المستشفى.

وأضاف أن المسلحين أوقفوا سيارتهم قريبا من السيارة التي كان يقودها الصحفي تمعدي بمنطقة كورونتدا في حي ودجر، وهي منطقة توجد فيها عدة نقاط أمنية لرجال الأمن الحكوميين الذين لم يقبضوا على المهاجمين، وفق قوله.

ومن جانبها، ذكرت دنيا محمد أحمد، المسؤولة الإعلامية بالمستشفى الذي يعالج فيه تمعدي، أن الصحفي كانت في جسده ست طلقات على الأقل في أماكن متفرقة بما فيها القلب، وأنه أجريت له عملية جراحية.

ووصفت المسؤولة -التي كانت تتحدث في مؤتمر صحفي عقدته داخل المستشفى- حالة تمعدي بـ"الحرجة" مضيفة أن الجزء السفلي من جسمه أصبح مشلولا.

وفي السياق، أدان الاتحاد الوطني للصحفيين الهجوم الذي تعرض له تمعدي، ووصف رئيسه محمد إبراهيم باكستان الحادثة بأنها "عمل إجرامي يهدف إلى تكميم أفواه الصحفيين وعرقلة العمل الصحفي في الصومال".

ودعا رئيس الاتحاد -في حديث للجزيرة نت- الحكومة إلى "تحمل مسؤولياتها والقبض على الذين يقفون وراء هجوم اليوم وجلبهم إلى العدالة".

وأشار إلى أن الهجوم الذي تعرض له تمعدي يأتي ضمن سلسلة هجمات كانت تستهدف الصحفيين في الآونة الأخيرة، الأمر الذي يفرض القيام بكل ما يمكن لوقف الاعتداء المتكرر على الصحفيين، وفق تعبيره.

وذكر الاتحاد الوطني للصحفيين أن إصابة تمعدي هي ثاني إصابة في الصومال هذا العام، بينما قتل ستة صحفيين خلال الفترة التي انقضت من هذا العام.

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات