قتلى بتفجير في حماة ومعارك بدمشق ودرعا
آخر تحديث: 2013/10/20 الساعة 12:50 (مكة المكرمة) الموافق 1434/12/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/10/20 الساعة 12:50 (مكة المكرمة) الموافق 1434/12/16 هـ

قتلى بتفجير في حماة ومعارك بدمشق ودرعا

الاشتباكات بين الجيشين الحر والنظامي مستمرة على محاور عدة في ظل تواصل القصف (الفرنسية)

سقط قتلى وجرحى جراء انفجار سيارة مفخخة اليوم الأحد على أطراف مدينة حماة (وسط)، وفقا لما أعلنه التلفزيون السوري، في حين تتواصل المعارك في كل من دمشق ودرعا، في ظل استمرار القصف على مناطق مختلفة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن التلفزيون السوري الرسمي قوله في شريط عاجل إن "تفجيرا إرهابيا بسيارة مفخخة وقع قرب شركة المكننة الزراعية على أطراف مدينة حماة"، مشيرا إلى سقوط قتلى وجرحى، في وقت يتم فيه قصف حي الصوران بالمدينة ذاتها بالمدفعية والرشاشات الثقيلة.

وبالتزامن مع هذه التطورات يتواصل قصف قوات النظام على العاصمة دمشق، مستهدفا مخيم اليرموك.

وبريف دمشق قالت شبكة شام إن قصفا بالمدفعية وقذائف الهاون هز بلدة المليحة، وسط اشتباكات عنيفة في محيط حاجز النور على أطراف البلدة بين الجيش السوري الحر وقوات النظام. وتشهد الجبهة الشمالية لمدينة المعضمية اشتباكات عنيفة، وسط قصف مدفعي يستهدف المدينة ذاتها.

وكان مقاتلو المعارضة المسلحة في الغوطة الشرقية قد أعلنوا في وقت سابق سيطرتهم على معمل للأدوية حوَّلته قوات النظام إلى ثكنة عسكرية.

لزيارة صفحة سوريا اضغط هنا

معارك دمشق
ويقول مراقبون إن من شأن هذا التطور أن يمهّد طريق الثوار للوصول إلى حي جرمانا في العاصمة دمشق.

ولقي أمس أكثر من 30 شخصا حتفهم في اشتباكات وتفجير سيارة ملغمة في ريف دمشق.

ونقلت وكالة رويترز عن المرصد السوري لحقوق الإنسان قوله إن مقاتلي المعارضة فجروا نقطة تفتيش للجيش السوري خارج دمشق السبت وقُتل أكثر من ثلاثين شخصا من الجانبين في التفجير وأثناء اشتباكات تلت ذلك.

في غضون ذلك، قال مركز صدى الإعلامي إن اشتباكات متقطعة اندلعت بين مقاتلي المعارضة وقوات النظام في حي المنشية في مدينة درعا.

وتدور هذه الاشتباكات في عدد من الحواجز العسكرية وذلك في محاولة من قوات المعارضة  للسيطرة على المدينة. وتأتي هذه الاشتباكات في وقت تشهد فيه المنطقة قصفاً براجمات الصواريخ وقذائف هاون.

من جهته، ذكر المركز  الإعلامي السوري أن قوات الجيش الحر استهدفت مبنى بنك الدم الواقع بجانب المستشفى الوطني بدرعا المحطة، مشيرا إلى أنه أحد معاقل قوات النظام.

الشبكة السورية لحقوق الإنسان:
عدد القتلى بنيران قوات النظام أيام عيد الأضحى المبارك بلغ 267 شخصا في مختلف أنحاء البلاد، أي بمعدل 67 شخصا كل يوم

تواصل للقصف
في الأثناء ذكر المركز الإعلامي السوري أن قوات النظام قصفت حي الوعر في حمص وحي جبيلة بدير الزور، وسط قصف صاروخي على مدينة السفيرة بريف حلب.

وكان العشرات قد سقطوا بين قتيل وجريح في قصف صاروخي على بلدة تل حاصل في السفيرة بريف حلب.

ونقل مراسل الجزيرة عمرو حلبي عن مصادر أن حالات وفاة وإغماء وقعت بصفوف المعتقلين بسجن حلب المركزي -الذي يشهد محيطه قصفا عنيفا من قبل قوات النظام- بسبب عدم قدرة الهلال الأحمر على إيصال الغذاء لأيام عدة جراء احتدام المعارك.

وفي آخر تقرير لها وثّقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان أمس السبت سقوط 59 قتيلا في محافظات سورية مختلفة معظمهم في دمشق وريفها بينهم ثمانية أطفال وخمس سيدات و29 مقاتلا من الجيش الحر.

وكانت الشبكة قد قالت في وقت سابق إن عدد القتلى بنيران قوات النظام أيام عيد الأضحى المبارك بلغ 267 شخصاً في مختلف أنحاء البلاد، أي بمعدل 67 شخصاً كل يوم.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات