سيطر مقاتلو المعارضة السورية على معمل للأدوية بالغوطة الشرقية بـ ريف دمشق كانت قوات النظام قد حولته لثكنة عسكرية. في حين استمرت قوات النظام بقصفها الجوي والمدفعي على عدة مناطق شهدت مقتل أكثر من 260 شخصا خلال أيام عيد الأضحى المبارك، وفق ناشطين.

وقال مراسل الجزيرة بريف دمشق إن قوات المعارضة سيطرت على مجمع تاميكو -وهو معمل أدوية اتخذته قوات النظام ثكنة عسكرية- عقب انفجار سيارة ملغومة بوقت مبكر من صباح السبت، أدى لمقتل 16 من عناصر النظام و15 من مقاتلي المعارضة، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال ناشطون في وقت سابق إن قوات النظام قصفت المليحة عقب هجوم قوات المعارضة، مما أسفر عن مقتل طفلة بالمنطقة التي تشهد حركة نزوح.

وتجول مراسل الجزيرة في دمشق بمعمل الأدوية بصحبة مقاتلي المعارضة بعد السيطرة عليه، قائلا إن مقاتلين من فصائل مسلحة منخرطة في تنظيم مشترك يدعى "جند الملاحم" شاركوا في اقتحام المجمع الذي فشلت عدة محاولات بالسابق للسيطرة عليه.

وقال المراسل إن سيطرة المعارضة على هذا الموقع تفتح الطريق أمامهم لمهاجمة مقر الدفاع الجوي الذي بات بلا حماية، على حد قوله، كما أن الطريق بات سالكا أيضا نحو حي جرمانا المجاور.

وشهدت العاصمة دمشق وريفها اشتباكات عنيفة وقعت على أطراف أحياء القابون وبرزة وسقبا حيث وقع جرحى من جراء قصف قوات النظام.

محيط سجن حلب المركزي يشهد اشتباكات بين جبهة النصرة وقوات النظام (الجزيرة)

جبهة حلب
وفي حلب، قال مراسل الجزيرة إن ثلاثة أشخاص قتلوا وجرح نحو ثلاثين في قصف لسلاح الجو على مبنى سكني في حي طريق الباب.

كما سقط عشرات بين قتيل وجريح في قصف صاروخي على بلدة تل حاصل في السفيرة بريف حلب.

ونقل مراسل الجزيرة عمرو حلبي عن مصادر أن حالات وفاة وإغماء وقعت بصفوف المعتقلين بسجن حلب المركزي -الذي يشهد محيطه قصفا عنيفا من قبل قوات النظام- بسبب عدم قدرة الهلال الأحمر على إيصال الغذاء لعدة أيام من جراء احتدام المعارك. 

قتلى
من جانبها، قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن عدد القتلى بنيران قوات النظام أيام عيد الأضحى المبارك بلغ 267 شخصاً في مختلف أنحاء البلاد، أي بمعدل 67 شخصاً كل يوم.

وأفادت الشبكة في تقرير مفصل بمقتل 41 طفلاً و23 امرأة، إضافة إلى 92 من عناصر الجيش الحر و175 مدنياً.

وأشارت إلى أن ما يقارب 12 طفلا يقتلون كل يوم لتصبح نسبة الأطفال بين القتلى 16%، في حين تقتل ست نساء كل يوم لتبلغ نسبة النساء بين القتلى 9%.

وقالت الشبكة إن هذه النسب المرتفعة والجرائم المستمرة بحق المدنيين تقع بشكل يومي وسط صمت وتجاهل دولي وعالمي.

المصدر : الجزيرة + وكالات