أبو أنس الليبي اعتقلته قوات أميركية خاصة في طرابلس (الجزيرة)

أفادت مصادر مطلعة للجزيرة بأن أربعة أشخاص قتلوا جراء سقوط قذيفة غربي مدينة سرت. في الأثناء قال مكتب المدعي الفدرالي الأميركي إن أبو أنس الليبي -الذي اعتقلته بداية الشهر الجاري قوات أميركية خاصة في العاصمة الليبية طرابلس- وصل إلى نيويورك وسيحال اليوم الثلاثاء لإحدى المحاكم بتهم جنائية.

فقد أفادت مصادر مطلعة للجزيرة بأن أربعة أشخاص قتلوا جراء سقوط قذيفة غربي مدينة سرت، ويعتقد أنها انفجرت قرب مقر لجماعة أنصار الشريعة بمنطقة الظهير، دون أن يتبين على وجه الدقة المصدر الذي أطلق تلك القذيفة.

في هذه الأثناء قال مكتب المدعي الفدرالي الأميركي إن نزيه الرقيعي -الذي يشتهر باسم أبو أنس الليبي- وصل إلى نيويورك وسيحال لإحدى المحاكم بتهم جنائية.

ويشتبه بأن الليبي ضالع في تفجير سفارتي الولايات المتحدة في كينيا وتنزانيا عام 1998 الذي أسفر عن مقتل 224 شخصا.

واعتقلت قوة أميركية خاصة الليبي في شوارع طرابلس في الخامس من أكتوبر/تشرين الأول الجاري ونقلته سرا إلى سفينة تابعة للبحرية في مياه البحر المتوسط.

تظاهرة في بنغازي تطالب بإطلاق أبو أنس الليبي (الجزيرة)

محكمة
وقال رئيس الادعاء الاتحادي في مانهاتن بريت بهارارا إن أبو أنس الليبي نقل جوا إلى الولايات المتحدة، وسلم مطلع الأسبوع إلى السلطات المدنية لإنفاذ القانون، وأرسل مباشرة إلى منطقة نيويورك.

وأضاف بهارارا في بيان أنه من المتوقع مثول أبو أنس الليبي أمام القاضي اليوم الثلاثاء.

ووجه اتهام جنائي في العام 2001 إلى أبو أنس وآخرين مشتبه بهم في تفجير السفارتين.

وتوقع مسؤولون أميركيون في بادئ الأمر احتجاز الليبي على متن سفينة لأسابيع أو أشهر لحين استجوابه من قبل فريق استخباري أميركي، لكن مسؤولا في قوة إنفاذ القانون قال إنه بعد اعتقال أبو أنس بوقت قصير تبين للمحققين أنه يعاني من عدة أمراض مزمنة.

وقال المسؤول إن نقله إلى أيدي السلطات المدنية في الولايات المتحدة كان ضروريا، لأن المنشآت الطبية على متن السفينة ليست متطورة بدرجة كافية لتقديم رعاية مناسبة.

وقالت زوجة أبو أنس الليبي في مقابلات مع وسائل إعلام إنه يعاني من التهاب الكبد الفيروسي من نوع "سي".

المصدر : الجزيرة + وكالات