الأميركي جميس هنري اعتقل لخرقه حظر التجول المفروض في البلاد (الأوروبية-أرشيف)

نقل مراسل الجزيرة عن مصادر أمنية وطبية مصرية تأكيدها العثور على جثة أميركي مشنوقا داخل محبسه في أحد أقسام الشرطة بمدينة الإسماعيلية (شمال شرق) الأحد، في ما بدا أنه انتحر بعد ستة أسابيع على احتجازه بتهمة خرق حظر التجول.

وقال مصدر أمني لوكالة الصحافة الفرنسية "عثر على ضابط أميركي متقاعد يدعى جيمس هنري (55عاما) مشنوقا في محبسه بقسم شرطة أول الإسماعيلية". وأوضح مصدر أمني آخر أنه عثر على الأميركي هنري ميتا بعدما "شنق نفسه برباط الحذاء والحزام"، عندما كانت تقدم له وجبة الإفطار صباح الأحد.

من جانبها أكدت السفارة الأميركية في القاهرة أن "مواطنا أميركيا محبوسا في الإسماعيلية توفي في ما يبدو منتحرا". وقال مسؤول بالسفارة لوكالة الصحافة الفرنسية إن "السفارة على اتصال بالسلطات بخصوص الحالة وتواصل تقديم كل خدماتها القنصلية بشأنه".

من جهته قال مدير مديرية الصحة في الإسماعيلية هشام الشناوي للوكالة إن "جثة المواطن الأميركي نقلت إلى مستشفى الإسماعيلية العام". كما قالت مديرة الإعلام في المستشفى حنان متولي إن "هنري وصل إلى مشرحة المستشفى لعرضه على الطبيب الشرعي"، دون أن تعطي تفاصيل طبية عن حادثة الشنق.

وقد أوقف الأميركي هنري يوم 25 أغسطس/آب الفائت على الطريق بين مدينتي العريش ورفح في شمال سيناء بعدما خرق قرار حظر التجول. وأخبر السلطات أنه كان في طريقه إلى قطاع غزة، بحسب المصادر الأمنية التي قالت إن "النيابة قررت السبت تجديد حبس المتهم 30 يوما على ذمة القضية".

وأفاد مسؤولون أمنيون أن وفدا من السفارة الأميركية زار هنري في محبسه الأسبوع الماضي.

يشار إلى أن مواطنا فرنسيا قتل الشهر الماضي داخل غرفة الحجز بقسم شرطة قصر النيل في القاهرة، إثر تعرضه للضرب على أيدي ستة محتجزين معه. وكان الفرنسي قد اعتقل بتهمة خرق حظر التجول أيضا.

المصدر : الجزيرة + وكالات