الأمن والجيش المصريان يواجهان تحديات كبيرة في سيناء بينها تهجير الأفارقة نحو إسرائيل (الجزيرة-أرشيف)
أصيب جندي مصري من قطاع الأمن المركزي برصاص مهربي المهاجرين السريين الأفارقة، وذلك على الحدود المصرية الإسرائيلية في شبه جزيرة سيناء اليوم السبت ونقل إلى المستشفى للعلاج.

وقال مصدر أمني مصري إن المجند أحمد عوض محمود (22 عاما) وهو من قوات الأمن المركزي بشمال سيناء أصيب برصاص المهربين في مكان خدمته على خط الحدود عند العلامة الدولية رقم 13 الواقعة جنوب ميناء ومنفذ كرم سالم.

وحسب المصدر، تفاجأ الجندي بمجموعة من المهربين أثناء اقترابهم من الحدود للتهريب، فتصدى لهم وحاول منعهم، فأطلقوا النار عليه مما أدى إلى إصابته في الرقبة.

وأضاف المصدر أن المجند نقل إلى مستشفى رفح المركزي، حيث أجريت له الإسعافات الأولية ونقل إلى مستشفى العريش العام لاستكمال العلاج وحالته مستقرة.

المصدر : الألمانية