انفجار بدمشق وقصف واشتباكات بمدن أخرى
آخر تحديث: 2013/1/5 الساعة 15:48 (مكة المكرمة) الموافق 1434/2/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/1/5 الساعة 15:48 (مكة المكرمة) الموافق 1434/2/23 هـ

انفجار بدمشق وقصف واشتباكات بمدن أخرى

أحد عناصر الجيش السوري الحر يتفقد موقعا بتفتناز استهدفه القصف في وقت سابق (رويترز)
هز انفجار سيارة مفخخة حي ركن الدين في العاصمة السورية صباح اليوم من دون معلومات فورية عن وقوع خسائر بشرية، يأتي ذلك في ظل تواصل الاشتباكات واستمرار القصف الذي طال عددا من المناطق.
 
وأحصت الشبكة السورية لحقوق الإنسان اليوم سقوط 24 قتيلا على الأقل في دمشق وريفها ودير الزور.

وبث ناشطون صورا على الإنترنت لانفجار سيارة مفخخة في حي ركن الدين بالعاصمة دمشق، وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن دوي انفجار ناتج عن عبوة ناسفة داخل سيارة سمع في حي ركن الدين ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية على الفور.

وشهدت العاصمة السورية والمناطق المحيطة بها في الأشهر الأخيرة ارتفاعا في عدد التفجيرات باستخدام سيارات مفخخة، كان آخرها ليل الخميس في حي مساكن برزة شمال دمشق، وأدى إلى مقتل 11 شخصا، بحسب المرصد.

ويتهم النظام من يصفهم بالإرهابيين بهذه التفجيرات، في حين يقول الناشطون إن النظام يستخدم تلك التفجيرات عقوبة للمدنيين في المناطق المعروفة بثورتها على النظام.

وفي العاصمة أيضا أفاد ناشطون بسقوط قذيفة هاون في ساحة جورج خوري بالقصاع دون وقوع إصابات.

قصف مكثف
وأكد ناشطون أن قوات النظام السوري كثفت قصفها فجر اليوم على أحياء عدة في جنوب دمشق، لا سيما حيي الحجر الأسود والقابون. وفي حي الحجر الأسود قال ناشطون إن القصف الذي استخدمت فيه راجمات الصواريخ، تسبب في اندلاع حريق في محطة توليد الكهرباء في المنطقة.

آثار القصف الذي استهدف بلدة قبتان الجبل بحلب (الجزيرة)

أما في ريف دمشق، فقد طال القصف حرستا وشبعا وبيت سحم وداريا حيث دارت اشتباكات في المدينة ومحيطها ليل الجمعة إلى السبت بين مسلحي المعارضة والقوات النظامية التي تحاول السيطرة عليها في الأسابيع الأخيرة.

وقال المرصد إنه على إثر الاشتباكات في داريا "انسحبت عدة آليات ثقيلة وسيارات للقوات من المنطقة في اتجاه مطار المزة العسكري" القريب، حيث سمع إطلاق رصاص ليلا، وذلك قبل أن تعود هذه القوات مستقدمة تعزيزات جديدة إلى داريا السبت.

وكانت القوات النظامية عززت مواقعها الجمعة في داريا إضافة إلى تقدمها في محيط مدينة معضمية الشام المجاورة لها.

وقال المرصد إن القوات النظامية "نفذت حملة دهم واعتقالات طالت عددا من المواطنين في بلدة قطنا" جنوب غرب دمشق.

قصف واشتباكات
من جانب آخر، قصفت القوات النظامية مناطق عدة اليوم، شملت محافظات حمص ودرعا ودير الزور.

وأعلن الجيش السوري الحر سيطرته على مبنى الخدمات الفنية في دير الزور الذي تتحصن فيه قوات من الأمن والشبيحة. واستمرت الاشتباكات قرب فرع الأمن السياسي المجاور.

وقال ناشطون إن قوات الأمن السورية ردت بقصف عدد من الأحياء السكنية في الجبيلة والحويقة مما أدى إلى تدمير البنى التحتية وانهيارات ضخمة في المباني التي نزح جميع سكانها تحت وطأة القصف المستمر.

وفي حلب قال ناشطون إن قوات النظام السوري قصفت بالمدفعية الثقيلة بلدة قبتان الجبل. وكان عشرات القتلى والجرحى قد سقطوا أمس في قصف صاروخي استهدف حي سعد الأنصاري القريب من حي بستان القصر بمدينة حلب. وقد شهد الحي مظاهرات حاشدة يوم الجمعة طالبت بفك الحصار عن مدينة حمص.

2469 سوريا قتلوا في مجازر نفذها النظام السوري خلال 2012 (الأوروبية-أرشيف)

وأوردت شبكة أخبار اللاذقية معلومات عن تجدد قصف القوات النظامية لعدد من المناطق في ريف اللاذقية، واستهدف القصف مدينة سلمى وجبلي الأكراد والتركمان.

كما قصفت مدفعية النظام المتمركزة في قمة النبي يونس قرية عكو مما أدى إلى وقوع أضرار كبيرة في المباني السكنية، واستهدفت دبابات النظام قرى برج القصب والتفاحية وبيت عون والسوداء حيث سجلت أضرار مادية دون وقوع ضحايا.

وجاءت هذه التطورات غداة سقوط 122 قتيلا معظمهم في دمشق وريفها وحلب. وقالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن حصيلة المجازر التي ارتكبها النظام السوري خلال العام الماضي بلغت 2469 قتيلا.

المصدر : الجزيرة + وكالات