صور تظهر ضحايا قصف قالت صنعاء إنه استهدف مقاتلين من القاعدة (الجزيرة-أرشيف)

قتل أربعة أشخاص يشتبه في أنهم من مقاتلي تنظيم القاعدة في هجوم نفذته طائرة بدون طيار على سيارتهم شمال اليمن الثلاثاء، بحسب ما أفادت به مصادر قبلية ومسؤولون محليون.

وقال مصدر قبلي -طلب عدم نشر اسمه- لرويترز إن الأربعة الذين قتلوا اليوم كانوا يستقلون سيارة في الصحراء بمحافظة الجوف قرب الحدود مع السعودية.

وذكر مسؤول محلي أن "الهجوم استهدف تجمعا لأعضاء القاعدة الذين حولوا المنطقة إلى مركز للتدريب، وأصيبت إحدى السيارات وقتل كل من فيها وفر الآخرون".

ومن جانبه، قال مصدر قبلي لوكالة الأنباء الفرنسية إن الصواريخ التي أطلقتها الطائرات استهدفت تجمعا لمقاتلين من القاعدة في محافظة الجوف، لافتا إلى "سقوط العديد من الجرحى".

وتكثفت هجمات الطائرات من دون طيار مؤخرا في اليمن، حيث قتل الاثنين الماضي أربعة عناصر مفترضين من القاعدة في شمال شرق صنعاء.

وفي السبت والأحد، قتل ستة عناصر من التنظيم في هجومين منفصلين لطائرات بدون طيار في محافظة مأرب.

وأكد رئيس جهاز الأمن القومي في اليمن اللواء علي حسن الأحمدي في الثامن من يناير/كانون الثاني أن "الهجمات التي تشنها الطائرات الأميركية بدون طيار على أهداف للقاعدة في اليمن ستتواصل في إطار التعاون بين صنعاء وواشنطن للتصدي للإرهاب".

وفي وقت سابق هذا الشهر، تظاهر عشرات من رجال القبائل المسلحين في الجنوب احتجاجا على هجمات طائرات بدون طيار قالوا إنها قتلت مدنيين أبرياء وأججت الغضب على الولايات المتحدة.

المصدر : وكالات