أفراد أمن يتفقدون موقع أحد التفجيرات التي استهدفت كركوك (الفرنسية)
قالت السلطة العراقية إن 60 شخصا على الأقل قتلوا وجرح أكثر من 250 آخرين في سلسلة هجمات بمناطق مختلفة من البلاد.

وسجلت أعلى الخسائر في انفجارات اليوم الأحد -التي لم تتحمل أي جهة مسؤوليتها حتى الآن- في العمارة جنوب بغداد حيث انفجرت سيارتان مفخختان، وقالت الشرطة العراقية ومصادر طبية إن الانفجارين أسفرا عن سقوط 16 قتيلا على الأقل.

واستهدف مسلحون حاجز تفتيش بمحافظة صلاح الدين شمال بغداد ليل السبت إلى الأحد، ونقل مراسل الجزيرة عن مصادر في الجيش العراقي ومصادر طبية في منطقة الدجيل التابعة لمحافظة صلاح الدين أن 11 جنديا عراقيا قتلوا وأصيب ثمانية آخرون في الهجوم.

وقالت الشرطة العراقية إن سبعة متطوعين لحماية المنشآت النفطية قتلوا وأصيب 17 آخرون بجروح إثر انفجار سيارة مفخخة استهدفت تجمعا قرب بوابة شركة نفط الشمال في كركوك الغنية بالنفط صباح اليوم.

وفي ناحية الرياض غرب كركوك قال النقيب طه خلف من الجيش إن "انفجار سيارة مفخخة استهدف دورية للجيش ما أدى إلى إصابة ستة جنود بجروح بليغة".

وفي المدينة نفسها، اغتال مسلحون النقيب جاسم البياتي في شرطة القضاء وأصابوا زميله الملازم غالب البياتي بجروح بليغة.

ونقل مراسل الجزيرة عن مصدر في الشرطة العراقية بالبصرة، بجنوبي العراق، قوله إن ثلاثة عراقيين بينهم جنديان قتلوا، وجرح 24، إثر انفجار سيارة مفخخة في سوق القبلة، وسط المدينة.

استهداف قنصلية
وأعلنت مصادر أمنية وأخرى طبية أن "عبوة ناسفة داخل سيارة انفجرت قرب القنصلية الفرنسية في الناصرية" التي تبعد 305 كلم جنوب بغداد، وأوضحت أن الهجوم "أسفر عن مقتل شرطي وإصابة أربعة آخرين بجروح". ولم يكن القنصل الفخري موجودا في المكتب عند وقوع الانفجار حوالي التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي.

وفي وسط المدينة نفسها، قالت مصادر أمنية إن "سيارة مفخخة انفجرت قرب فندق الجنوب ما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة اثنين آخرين".

وفي تلعفر شمال غرب بغداد أعلن الملازم أول عبد غايب من الشرطة "مقتل شخصين وإصابة سبعة آخرين بجروح في انفجار سيارة مفخخة مركونة في قرية حسن كوي".

وقتل ضابط شرطة برتبة عقيد وشرطي وأصيب اثنان من رفاقهما بجروح إثر انفجار سيارة مفخخة مركونة على الطريق الرئيسي جنوب مدينة سامراء بشمال بغداد.

وفي بعقوبة شمال شرق بغداد قال عقيد في الشرطة إن جنديا قتل وأصيب 17 شخصا بينهم امرأة وسبعة من عناصر الأمن بانفجار خمس عبوات ناسفة في مناطق متفرقة في بعقوبة وحولها.

وفي منطقة التاجي شمال بغداد قال مصدر في وزارة الداخلية إن شخصا قتل وأصيب سبعة آخرون على الأقل بجروح في انفجارات بثلاث سيارات مفخخة استهدف أحدها دورية للشرطة.

إلى ذلك، قال ضابط في شرطة الفلوجة غرب بغداد إن مسلحين مجهولين اغتالوا ليل السبت إلى الأحد ضابطا في الشرطة برتبة نقيب.

المصدر : وكالات,الجزيرة