تدمير الأضرحة في ليبيا أثار موجة من الردود المنددة (الجزيرة-أرشيف)
قتل ثلاثة أشخاص في ليبيا وجرح آخرون في صدامات الجمعة بين سكان بلدة الرجمة قرب بنغازي بشرق البلاد وإسلاميين حاولوا هدم ضريح لأحد الأولياء، مما خلف ثلاثة قتلى إضافة إلى جرحى، بحسب ما أعلنته وزارة الداخلية.

ووفقا لشهود عيان فإن إسلاميين حاولوا هدم ضريح سيدي اللافي في قرية الرجمة الواقعة على بعد نحو خمسين كلم جنوب شرق بنغازي، لكن سكانا مسلحين تصدوا لهم وقتلوا ثلاثة منهم.

وأكد حصول المواجهات ومقتل ثلاثة أشخاص لوكالة الصحافة الفرنسية ونيس الشارف نائب وزير الداخلية الليبي المكلف بالشرق، وأضاف أن قوات من وزارة الداخلية تمكنت -بمساعدة شيوخ قبائل- من إنهاء المواجهات وإجبار المهاجمين على مغادرة المكان.

وأثار تدمير أضرحة لأولياء نهاية أغسطس/ آب في غرب ليبيا من قبل مجموعات إسلامية ردودا منددة من غالبية السكان بالإضافة إلى منظمات دولية.

وقال وزير الداخلية حينها فوزي عبد العال إنه أراد تفادي مواجهة مع مجموعات متطرفة تملك العدد والسلاح وإنه يفضل الحوار معها.

المصدر : الفرنسية