عبد الحكيم عامر (الجزيرة -أرشيف)
أحال النائب العام المصري المستشار عبد المجيد محمود، اليوم الخميس، بلاغاً رسمياً تقدَّمت به عائلة وزير الدفاع المصري الأسبق المشير عبد الحكيم عامر حول ملابسات وفاته، إلى القضاء العسكري.

وأوضح النائب العام المساعد والمتحدث الرسمي باسم النيابة العامة المستشار عادل السعيد، أن الوقائع التي تضمنها البلاغ تدخل في اختصاص القضاء العسكري، فتمت إحالة أوراق البلاغ إلى هيئة القضاء العسكري لاستكمال التحقيق.

وتشهد الساحة المصرية منذ سنوات جدلاً واسعاً بشأن ملابسات وفاة القائد العام للقوات المسلّحة ووزير الدفاع المصري الأسبق المشير عبد الحكيم عامر، حيث تؤكد الرواية الرسمية أنه قضى منتحراً على خلفية هزيمة الجيش المصري أمام إسرائيل في حرب 5 يونيو/حزيران عام 1967.

وفي المقابل تتشكك عائلة المشير إلى جانب بعض التيارات السياسية المصرية، في صحة تلك الرواية وتُلمح إلى "أنه قد يكون قُتل من جانب من لهم مصلحة في إخفاء السبب الحقيقي في الهزيمة".

المصدر : يو بي آي