تنديد فلسطيني بموقف الديمقراطيين من القدس
آخر تحديث: 2012/9/6 الساعة 20:16 (مكة المكرمة) الموافق 1433/10/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/9/6 الساعة 20:16 (مكة المكرمة) الموافق 1433/10/19 هـ

تنديد فلسطيني بموقف الديمقراطيين من القدس

 الموقف الجديد يمثل تراجعا خطيرا في السياسة الأميركية التقليدية التي ترفض الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل (الأوروبية-أرشيف)
نددت منظمة التحرير الفلسطينية اليوم، بموقف الحزب الديمقراطي الأميركي ومرشحه للانتخابات الرئاسية الرئيس باراك أوباما لاعتبار "القدس عاصمة لإسرائيل". وأكدت أن الحقوق الفلسطينية المشروعة بالتحرر وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، ليست موضوعا للتنافس في الحملة الانتخابية الأميركية للحزبين الديمقراطي والجمهوري.
 
وقال أمين سر اللجنة التنفيذية للمنظمة ياسر عبد ربه، في بيان صحفي، إن موقف الحزب الديمقراطي ومرشحه أوباما بشأن القدس يمثل "انقلابا على الشرعية الدولية".

واعتبر أن هذا الموقف "يخالف قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي التي تعتبر الأرض الفلسطينية التي احتلت عام 1967 أراضي محتلة، بما فيها القدس الشرقية".

كما اعتبر أن الموقف الجديد "يمثل تراجعا خطيرا في السياسة الأميركية التقليدية التي  كانت على الدوام ترفض الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل".

وحذر عبد ربه من خطورة الآثار التي قد تترتب على مثل هذا الموقف "الذي  يعد انحيازا سافرا -لأسباب انتخابية محضة- للموقف الإسرائيلي في قضية حساسة وخطيرة هي قضية القدس؛ التي تعتبر قضية فلسطينية وعربية وإسلامية ومسيحية".

المصدر : الألمانية
كلمات مفتاحية:

التعليقات