العربي رحب بمبادرة الرئيس المصري بتشكيل لجنة رباعية للتعامل مع الأزمة السورية (الجزيرة)

اختتم وزراء الخارجية العرب اجتماعهم بالقاهرة اليوم الأربعاء بالدعوة إلى إيجاد توافق في مجلس الأمن الدولي بشأن سوريا ولإصدار قرار فوري لوقف إطلاق النار بموجب الفصل السابع لميثاق الأمم المتحدة حتى يكون ملزما لجميع الأطراف، كما طالبوا الأمم المتحدة بتشكيل لجنة للتحقيق في وفاة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

وأفاد مراسل الجزيرة في القاهرة عبد الفتاح فايد بأن مشروع القرار الذي ناقشه وزراء الخارجية العرب في اجتماعهم بمقر جامعة الدول العربية طالب بتقديم كل أشكال الدعم للشعب السوري للدفاع عن نفسه.

كما طالب القرار بوقف بث كل القنوات السورية الرسمية وغير الرسمية على القمرين الاصطناعيين "عربسات" و"نايلسات"، وهو ما أعلنته إدارة القمرين في وقت لاحق.

ويندد مشروع القرار بما وصفها بالأعمال الإرهابية الهادفة لاغتيال الإعلاميين السوريين والأجانب من قبل أجهزة الأمن السورية.

وكان الرئيس المصري محمد مرسي قد دعا القيادة السورية إلى اتخاذ ما وصفه بالقرار الصحيح "والتنحي فورا، لأن الشعب السوري قال كلمته وأريق دمه، حسب قوله".

مرسي طالب الدول العربية بتحمل مسؤوليتها تجاه الدم السوري (الجزيرة)

وأضاف مرسي في كلمة أمام اجتماع للجامعة العربية على المستوى الوزاري أنه لا مجال أمام النظام للتمسك بالسلطة باسم الإصلاح أو غيره.

وأوضح مرسي في كلمته أن المجموعة الرباعية التي اقترحت مصر تشكيلها لحل الأزمة السورية وتضم مصر والسعودية وإيران وتركيا ستعقد اجتماعا، ولكنه لم يذكر موعدا أو مكانا للاجتماع.

وأهاب الرئيس المصري بكل الدول العربية أن تتحمل مسؤوليتها المباشرة تجاه الدم السوري الذي يراق حاليا، وأن تكثف العمل لبلورة حل عربي يحظى بدعم دولي بأسرع وقت ممكن.

وفي مؤتمر صحفي عقب اختتام الاجتماع قال الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي إن الوزراء العرب قرروا دعم توجه فلسطين للحصول على وضع دولة غير عضو بالأمم المتحدة نظرا لصعوبة الحصول على العضوية الكاملة التي تتطلب موافقة مجلس الأمن الدولي.

وأوضح العربي أن وضع دولة غير عضو له قيمته، ولكنه لن يكون الوضع النهائي، وأعرب عن أمله بأن تتوفر الظروف لتحصل فلسطين على عضوية كاملة في المنظمة الدولية.

ورحب الأمين العام للجامعة العربية بمبادرة الرئيس المصري محمد مرسي بشأن اللجنة الرباعية للتعامل مع الأزمة السورية، وقال إن مرسي تقدم بهذه المبادرة في القمة الإسلامية في مكة المكرمة، وكررها اليوم، وقال إن هناك اجتماعا لها، "ولا أدري أكثر من ذلك". 

تحقيق الجزيرة طرح فرضية وفاة عرفات بالسم (الجزيرة-أرشيف)

وفاة عرفات
وفي ملف آخر، دعا الوزراء العرب الأمم المتحدة إلى تشكيل لجنة للتحقيق في وفاة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

وأكد الوزراء في قرار أصدروه بعد مناقشات شارك فيها الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أهمية إنشاء لجنة مستقلة محايدة على مستوى الأمم المتحدة للتحقيق في ملابسات اغتيال عرفات، بهدف معرفة الحقيقة وعرض نتائجها على الأمم المتحدة".

وطرحت فرضية وفاة عرفات بالسم من جديد بعد أن بثت قناة الجزيرة في 3 يوليو/تموز الماضي تحقيقا وثائقيا يفيد بأن المركز الطبي الجامعي بمدينة لوزان السويسرية أجرى تحليلا لعينات بيولوجية أخذت من بعض المقتنيات الشخصية لعرفات وتسلمتها أرملته من المستشفى العسكري في بيرسي، وأظهر التحليل وجود "كمية غير طبيعية من مادة البولونيوم "في مقتنيات عرفات الشخصية.

وفي رام الله، رحبت السلطة الفلسطينية الأربعاء بقدوم لجنة فرنسية إلى رام الله بالضفة الغربية للتحقيق في أسباب وفاة عرفات.

وقال توفيق الطيراوي رئيس لجنة التحقيق الفلسطينية بوفاة عرفات في بيان "نؤكد ترحيبنا بقدوم اللجنة الفرنسية التي شكلت لبحث قضية وفاة الرئيس الراحل ياسر عرفات"، وأكد "استعداد السلطة الفلسطينية للتعاون الكامل مع هذه اللجان" لكشف سبب موت عرفات.

المصدر : الجزيرة + وكالات