كينيا تعلن دخول كيسمايو و"الشباب" تنفي
آخر تحديث: 2012/9/28 الساعة 10:19 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/9/28 الساعة 10:19 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/13 هـ

كينيا تعلن دخول كيسمايو و"الشباب" تنفي

الجيش الكيني يلقى مساندة ميدانية من القوات الأفريقية والصومالية (رويترز-أرشيف)

أعلنت كينيا أن قواتها مدعومة بقوات صومالية دخلت قبيل فجر اليوم مدينة كيسمايو الصومالية الساحلية الواقعة جنوب البلاد، والتي توصف بأنها آخر معقل رئيس لـحركة الشباب المجاهدين، التي قالت من جهتها إن المعارك لا تزال تجري خارج المدينة.
 
وهاجمت القوات الكينية المدينة برا بعدما قصفتها جوا لثلاثة أيام متتالية وفق ما نقل مراسل الجزيرة نت في الصومال عبد الرحمن سهل. وقال المتحدث باسم الجيش الكيني سايروس أوغونا لتلفزيون سيتزن المحلي "نزلت قوات الدفاع الكينية في كيسمايو, وقريبا جدا ستكون كيسمايو تحت سيطرة قوات الدفاع الكينية".
 
وقال أيضا "الأنباء التي تقول إن كيسمايو سقطت اليوم في أيدي قوات الدفاع الكينية وقوات الحكومة الصومالية هي في الواقع صحيحة جدا".
 
وتحدث المصدر نفسه عن "مقاومة محدودة" من قبل مقاتلي حركة الشباب, مضيفا أن المدينة ستسقط اليوم. وأضاف المتحدث أن الجيش الكيني بدأ هجوما بريا وجويا على المدينة في الساعة الثانية صباحا بالتوقيت المحلي.
 
وبدورها نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن متحدث باسم حركة الشباب أن القتال يجري على مسافة تسعة كيلومترات خارج المدينة.
 
وقبل أيام, نفت حركة الشباب ما تردد عن خروج مقاتليها من المدينة, وقالت إنها ستقاوم أي محاولة لاجتياحها من القوات الكينية المدعومة من قوات الاتحاد الأفريقي والقوات الحكومية الصومالية.
 
وتعد كيسمايو -التي تضم ميناء تجاريا- عصبا حيويا بالنسبة لحركة الشباب التي خسرت في الشهور القليلة الماضية مدنا رئيسة بينها العاصمة مقديشو وبيدوا. وتحدث شهود قبل أيام عن قتال على مشارف كيسمايو بين الشباب وقوات أفريقية وصومالية.
 

مقاتلون من حركة الشباب في كيسمايو (الجزيرة نت)

تمهيد بالقصف
وقبيل الإعلان الكيني عن اجتياح كيسمايو, قال مراسل الجزيرة في الصومال عبد الرحمان سهل إن الطيران الكيني قصف خلال ثلاثة أيام أطراف المدينة الشمالية والغربية حيث توجد مرافق مهمة بينها المطار.

وأضاف أن طائرات كينية من طراز "ميغ" قصفت في الأيام الثلاثة الأخيرة مرتفعات جبلية بالمنطقة, ونقل عن حركة الشباب تأكيدها قصف المطار.

وأضاف أن مقاتلي الشباب أطلقوا النار من مضادات أرضية في محاولة لصد الطائرات المغيرة, وقال إنه لم ترد تقارير عن خسائر في الأرواح.

وفي الوقت نفسه, واصلت سفن حربية كينية قصف مناطق غير مأهولة تقع شمالي المدينة وفقا لمراسل الجزيرة نت. وكانت تقارير سابقة تحدثت قبل أيام عن قصف بحري كيني لميناء كيسمايو في سياق العملية العسكرية الرامية إلى إخراج حركة الشباب من المدينة.

وذكر المراسل أن طائرة مجهولة الهوية ألقت فوق كيسمايو منشورات باللغة الصومالية تعد سكان المدينة بالتنمية والرخاء, وتحضّهم على رفض التعاون مع حركة الشباب.

ونقل المراسل عن شهود أن تحركات عسكرية كبيرة للقوات الكينية سجلت في مدينة جنان أبدلي القريبة من كيسمايو, في حين بدأ مقاتلو حركة الشباب التحرك في مجموعات سريعة الحركة بالمنطقة على طريقة حرب العصابات.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات