مصدر طبي ينفي سوء حالة مبارك
آخر تحديث: 2012/9/22 الساعة 17:19 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/9/22 الساعة 17:19 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/7 هـ

مصدر طبي ينفي سوء حالة مبارك

تقارير طبية تحدثت في وقت سابق عن "تدهور" حالة مبارك الصحية (الفرنسية)

أكد كبير الأطباء الشرعيين المصريين أن الوضع الصحي للرئيس المخلوع محمد حسني مبارك مستقر وأنه لم يعان قط من جلطة دماغية خلافا لما أوردته بعض التقارير الطبية في وقت سابق والتي تحدثت أيضا عن كون صحة مبارك في تدهور مستمر.

وقال الدكتور إحسان كميل جورجي لصحيفة الأهرام اليومية إن مبارك الذي أعيد الآن إلى مستشفى سجن طرة يحتاج فقط لبعض الأدوية لمعالجة مشاكل في الدورة الدموية ولا يستدعي وضعه الصحي نقله لمستشفى آخر.

وأضاف أن حالته "لا تحتاج إلى مستشفى ذي تجهيزات وتقنيات عالية ويمكن التحكم فيها بالعلاج الدوائي ولا تحتاج حتى لغرفة عناية مركزة".

وأكد جورجي أن مبارك "حتى لو كانت تنتابه بعض المضاعفات مما ذكر طبيبه الخاص -في أحد تقاريره- فهي لم تحدث له طوال عام كامل سوى أربع مرات وتم السيطرة عليها دوائيا".

وأضاف متسائلا  "هل من المعقول أن أنقل مريضا إلى مستشفى عالي التكلفة يكلف الدولة عشرات الآلاف من الجنيهات شهريا لأنه من المحتمل أن تحدث له مضاعفة في أي وقت بعد شهر أو عام أو أكثر، لا أعرف, أم انتظر حتى تحدث المضاعفة وبعدها أنقله إلى أي مستشفى لإسعافه!".

 يُشار إلى أنه كانت هناك تقارير طبية متضاربة حول الوضع الصحي لمبارك (84 سنة) الذي حكم عليه بالسجن المؤبد في يونيو/حزيران الماضي لمسؤوليته عن قتل المتظاهرين إبان ثورة 25 يناير.

وقد نقل مبارك بشكل مفاجئ لمستشفى عسكري بعد حوالي ثلاثة أسابيع من النطق بالحكم، وسرت أنباء بأن وضعه الصحي حرج وأنه وضع تحت التنفس الاصطناعي، وقالت وكالة الشرق الأوسط للأنباء آنذاك بأنه تعرض لجلطة دماغية.

المصدر : أسوشيتد برس

التعليقات