نصر الله حذر أميركا من بث الفيلم المسيء بالكامل (الفرنسية)

تقدم الأمين العام لحزب الله الشيخ حسن نصر الله اليوم الاثنين مسيرة حاشدة في الضاحية الجنوبية للعاصمة بيروت احتجاجا على الفيلم المسيء للرسول محمد عليه الصلاة والسلام "براءة المسلمين".

وقال نصرالله في أطول ظهور علني له أمام حشد منذ ديسمبر/كانون الأول 2001 "يجب أن تفهم أميركا أن بث الفيلم كاملا ستكون له تداعيات خطرة وخطرة جدا" ومضى يقول "نحن هنا لنعلن رفضنا لما ورد ورفض بث المقاطع، ومنع بث الفيلم الكامل من قبل الأميركيين، وسد الباب بشكل كامل أمام تكرار الإساءة، لذلك ندعو الجميع إلى تشكيل فرق تخطيط وعمل لنحقق هذه الأهداف الثلاثة".

وخاطب المحتشدين قائلا "ليرى العالم كله الغضب في وجوهكم، وقبضاتكم والصرخات، يجب أن يعرف العالم كله أن لهذا الرسول اتباعا لن يسكتوا على المذلة، ليكن الصراخ قويا ومجلجلا، لبيك يا رسول الله".

وكانت المرة الأخيرة التي ظهر فيها نصر الله علنا لوقت قصير جدا في مسيرة عاشوراء بالضاحية الجنوبية في ديسمبر/كانون الأول الماضي، وهي المرة الخامسة التي يظهر فيها علنا منذ 2006 في احتفال أقامه الحزب احتفاء بالانتصار في يوليو/تموز على إسرائيل، والمرة الأولى التي يتوجه فيها مباشرة إلى أنصاره وليس عبر شاشة منذ 2008.

ولدى ظهوره أصيب الناس بمكان التجمع في منطقة الكفاءات، وراحوا يصرخون ويهتفون ويحاولون الاقتراب منه، بينما أحاطه مرافقوه عن قرب.

وقد سلك المتظاهرون من نساء ورجال وأطفال سيرا على الأقدام شوارع الضاحية الجنوبية التي أقفلت أمام السيارات وصولا إلى مجمع سيد الشهداء في حي الرويس بالضاحية الجنوبية معقل الحزب الشيعي، حيث انطلقت المظاهرات على وقع هتافات "لبيك يا رسول الله".

وحمل المتظاهرون أعلام حزب الله وأعلاما سوداء بالإضافة إلى إعلام لحركة أمل الشيعية التي دعت إلى المشاركة بالمظاهرة على نطاق واسع، وبعض الأعلام السورية.

وهتف المتظاهرون وهم يرفعون قبضاتهم في الهواء "أميركا أميركا أنت الشيطان الأكبر" و"إسرائيل، إسرائيل عدوة المسلمين".

المصدر : وكالات