جنايات القاهرة تعاقب أحمد نظيف بالسجن ثلاث سنوات و9 ملايين جنيه غرامة (الفرنسية-أرشيف)
حكم القضاء المصري اليوم الخميس على رئيس وزراء مصر السابق أحمد نظيف بالسجن ثلاث سنوات والغرامة في قضية فساد، كما حدد منتصف أكتوبر/تشرين الأول المقبل لبدء محاكمة مرشح الرئاسة السابق أحمد شفيق وابني الرئيس المخلوع حسني مبارك (علاء وجمال) في قضية فساد أخرى.

واتهم نظيف -الذي أقيل من منصبه نهاية يناير/كانون الثاني 2011 مع بداية الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بمبارك- باستغلال منصبه. وعاقبته محكمة جنايات القاهرة اليوم بالسجن ثلاث سنوات، إلى جانب تغريمه 9 ملايين جنيه (1.5 مليون دولار).

وقالت المحكمة إن زوجة نظيف الراحلة منى عبد الفتاح وابنيه شريف وخالد استفادوا من الكسب غير المشروع الذي أدانته به المحكمة.

وكان مساعد وزير العدل لشؤون جهاز الكسب غير المشروع المستشار عاصم الجوهري أحال نظيف إلى محكمة الجنايات نهاية العام الماضي بتهمة الإثراء غير المشروع تضمن الذي كسب منه 64 مليون جنيه وأنه جمع المبلغ مستغلا سلطات وظيفته وأن أفراد أسرته نالوا نصيبا منه.

وكانت محكمة جنايات القاهرة قضت في يوليو/تموز من العام الماضي بحبس نظيف سنة مع وقف التنفيذ في قضية اللوحات المعدنية، إلى جانب عزله رسميا من وظيفته العامة وتغريمه مع باقي المتهمين في القضية.

ونظيف من بين عدة مسؤولين سابقين في نظام مبارك معتقل منذ سقوط مبارك في 2011، وعين نظيف في يوليو/تموز 2004 رئيسا، وكان قريبا من رجال الأعمال المصريين، وأقيل من مهامه بعد أربعة أيام من اندلاع الانتفاضة التي أطاحت بمبارك وحل محله أحمد شفيق وزير الطيران المدني، الذي اضطر أيضا إلى مغادرة مصر بعد هزيمته في الانتخابات الرئاسية.

 استئناف القاهرة تحدد موعد محاكمة أحمد شفيق (الجزيرة)

محاكمة شفيق
وجاء الحكم على نظيف بعد أيام من إحالة شفيق وابني مبارك علاء وجمال إلى محكمة الجنايات في قضية فساد أخرى تسمى "أرض الطيارين".

ويواجه شفيق تهما بالتربح وتسهيل الاستيلاء علي المال العام والإضرار المتعمد بالمال العام. ومن قبل عوقب رئيس الوزراء الأسبق عاطف عبيد بالسجن عشر سنوات لإدانته في قضية فساد.

وقالت مصادر قضائية إن محكمة استئناف القاهرة حددت 14 أكتوبر/تشرين الأول المقبل لبدء محاكمة شفيق وعلاء وجمال وأربعة آخرين بتهمة تسهيل استيلاء علاء وجمال على 40 ألف متر مربع من أرض جمعية لإسكان طياري الجيش.

وسبق لقاضي التحقيق في القضية المستشار أسامة الصعيدي أن أمر بضبط وإحضار شفيق وحبسه على ذمة المحاكمة، علما بأن شفيق يقيم في دولة الإمارات العربية المتحدة منذ إعلان فوز الرئيس محمد مرسي بالرئاسة في يونيو/حزيران الماضي
 
وكان شفيق مسؤولا بالجمعية وقت تخصيص الأرض المبدئي لعلاء وجمال مبارك عام 1989والتخصيص النهائي في العام التالي، وكان رئيسا لمجلس إدارة الجمعية وقت البيع النهائي بعد ذلك بسنوات.

وقال بلاغ قدمه إلى النائب العام عضو مجلس الشعب السابق القيادي في حزب الوسط عصام سلطان في مايو/أيار الماضي إن الأرض بيعت لابني مبارك بأقل من عشر ثمنها، وتوجد الأرض بمنطقة البحيرات المرة في محافظة الإسماعيلية على ضفاف قناة السويس.

يذكر أن مبارك (84 عاما) يقضي عقوبة السجن المؤبد بتهم تتصل بقتل متظاهرين في الانتفاضة التي أطاحت به وأعقبها تقدم مصريين كثيرين ببلاغات إلى سلطات التحقيق تتهمه وابنيه ومسؤولين في حكومته ورجال أعمال مقربين منه.

المصدر : وكالات