أفارقة يحلمون بإسرائيل بحثا عن لجوء أو عمل (الجزيرة نت-أرشيف)
أعلن مسؤول أمني مصري أن قوات حرس الحدود المصرية قتلت مهاجرا أفريقيا كان يحاول التسلل إلى إسرائيل عبر الحدود المصرية، كما أحبطت محاولة تسلل 25 أفريقيا إلى إسرائيل.
 
وأوضح المسؤول أن القتيل شاب إرتيري في الخامسة والعشرين من عمره، وأنه رفض أن يستسلم عندما أطلقت قوات حرس الحدود طلقات تحذيرية في الهواء، وواصل الجري باتجاه إسرائيل عند رفح.

وفي حادث أمني آخر صرح مصدر مصري أن قوات الأمن أحبطت الليلة قبل الماضية محاولة تسلل 26 أفريقيا لإسرائيل. وأن إحدى دوريات الأمن رصدت الأفارقة وهم يحاولون التسلل إلى إسرائيل بالقرب من العلامة الدولية رقم 15 جنوب معبر كرم سالم، وتم اعتقالهم.

وأضاف أن التحقيقات بينت أنهم حاولوا التسلل إلى إسرائيل للبحث عن فرصة عمل وأنهم قاموا بدفع 2000 دولار لعصابات التهريب مقابل مساعدتهم في الوصول إلى إسرائيل، وأنه تم إيداعهم سجن العريش المركزي وإخطار سفارات السودان وإثيوبيا وإريتريا بالقاهرة التي يتبع لها المتسللون.

يذكر أن مئات الأفارقة الساعين للحصول على اللجوء السياسي، أو الباحثين عن فرصة عمل يحاولون التسلل إلى إسرائيل عبر الحدود المصرية، بمساعدة عصابات متخصصة في التهريب من البدو، وفي محاولة منها للحيلولة دون ذلك تتصدى قوات حرس الحدود لتلك العمليات مما أدى إلى مقتل العشرات من المهاجرين خلال الأعوام القليلة الماضية.

المصدر : وكالات