هادي يقرر الاعتذار والحراك يطالب بالانفصال
آخر تحديث: 2012/9/1 الساعة 23:11 (مكة المكرمة) الموافق 1433/10/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/9/1 الساعة 23:11 (مكة المكرمة) الموافق 1433/10/15 هـ

هادي يقرر الاعتذار والحراك يطالب بالانفصال

لجنة الحوار قالت إن هادي وافق على 20 مقترحا رفعتها له اللجنة كمتطلبات لإنجاح الحوار الوطني (الجزيرة-أرشيف)
وافق الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي اليوم السبت على مقترحات تقدمت بها لجنة معنية بالحوار بين القوى السياسية، أبرزها الاعتذار للشمال والجنوب عن سلسلة حروب عاشها اليمن على مدى 3 عقود. في حين تظاهر المئات من أنصار الحراك الجنوبي في عدن للمطالبة بالانفصال عن الشمال.

ففي صنعاء، قالت الناطقة الرسمية باسم لجنة الحوار أمل الباشا -في بيان صدر عقب اجتماع ضم الرئيس هادي وأعضاء اللجنة- "وافق الرئيس هادي على 20 مقترحا رفعتها اللجنة منذ نحو أسبوع كمتطلبات لإنجاح الحوار الوطني الشامل".

وأضافت أن الرئيس هادي قال إنه "لا أحد مع الظلم، والمقترحات جميعها معقولة وواقعية، وسنبدأ بتنفيذها بشكل تدريجي. وأريد أن نعمل معاً كفريق وطني واحد لنقلب صفحة الماضي، ونسير في اتجاه التغيير الجذري، ونكتب صفحة جديدة اسمها اليمن الجديد".

وكانت اللجنة المعنية بالإعداد للحوار الوطني والمكونة من 25 شخصية يمثلون مختلف القوى السياسية في البلاد، اقترحت الأسبوع الماضي على الرئيس هادي 20 مقترحاً، أبرزها تقديم الاعتذار لمواطني الجنوب والشمال عن سلسلة الحروب الماضية.

وطلبت اللجنة ضمن مقترحاتها من الرئيس اليمني وقف التحريض الطائفي والمذهبي والمناطقي، وإلغاء ثقافة تمجيد الحروب الأهلية تحت مبررات مذهبية وطائفية في وسائل الإعلام والمساجد ومناهج التعليم، والاعتراف بالتعددية المذهبية.

يشار إلى أن اليمن شهد على مدى العقود الثلاثة الماضية العديد من الحروب الأهلية، كان أبرزها الحرب بين الشمال والجنوب عقب الوحدة اليمنية عام 1994.

وشهدت محافظة صعدة في شمال اليمن ست حروب بين القوات الحكومية وحركة الحوثيين، وخلّفت تلك الحروب عشرات الآلاف من القتلى والجرحى بين الطرفين.

من مظاهرة سابقة للحراك الجنوبي في عدن (الجزيرة نت-أرشيف)

مظاهرة للحراك
وفي هذه الأثناء، تظاهر المئات من أنصار الحراك الجنوبي المطالب بالانفصال عن شمال اليمن السبت في عدن العاصمة السابقة لدولة جنوب اليمن التي كانت مستقلة حتى عام 1990.

ويأتي ذلك فيما يكثف الحراك تحركاته في الشارع منذ أسابيع للمطالبة بـ"فك الارتباط" مع الشمال، وقد تجمع مناصرو الحراك في عدن اليوم السبت بمناسبة "الذكرى 41 لتأسيس الجيش الجنوبي".

وذكر شهود عيان لوكالة الصحافة الفرنسية أن المئات تجمعوا في ساحة الهاشمي بحي الشيخ عثمان، رافعين شعارات مناوئة للوحدة اليمنية وأعلام دولة الجنوب السابقة، ومرددين هتافات مثل "ثورة ثورة يا جنوب".

وألقيت عدة كلمات في التجمع شددت على الإشادة بدور المتقاعدين العسكريين الجنوبيين الذين كانوا أساس انطلاق احتجاجات الحراك الجنوبي عام 2007.

وشارك في التجمع رئيس المجلس الأعلى للحراك الجنوبي والقيادي العائد من المنفى أحمد الحسني. ويعد الحسني من أبرز قيادات الحراك الجنوبي الذي تطالب أغلبية أجنحته بالانفصال عن الشمال، بينما يطالب البعض أيضا بفيدرالية.

المصدر : الجزيرة + وكالات