عباس سيعلن خلال الشهر القادم رغبة الفلسطينيين في تقديم طلب العضوية (رويترز)
قال وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي إن السلطة الفلسطينية تسعى للحصول على عضوية غير كاملة في الجمعية العامة للأمم المتحدة، تمهيدا للعودة مجددا إلى مجلس الأمن الدولي لتقديم طلب انضمام فلسطين كدولة كاملة العضوية.
 
وقال المالكي في مؤتمر صحفي اليوم إن الرئيس محمود عباس سيعلن ذلك في كلمته في الجمعية العامة الأممية في سبتمبر/أيلول المقبل.

وبحسب المالكي، ستبدأ السلطة "بالتواصل مع التجمعات الإقليمية والدول حول الموعد المناسب والصياغة الملائمة لمشروع القرار. وبمجرد الانتهاء من صياغة القرار وتأكدنا من حصولنا على الأغلبية المطلقة، سنكون جاهزين لتقديم طلب التصويت على مشروع القرار".

وأضاف أن "تاريخ تقديم الطلب غير محدد لكونه مرتبطا بالحصول على أكبر عدد من الأصوات في الجمعية العامة البالغ عدد أعضائها 193، ولن تقبل فلسطين بالأغلبية النسبية، بل ستسعى إلى أن تحصل على 180 صوتا. وهذا يحتاج إلى جهد ومفاوضات وإلى صياغة الطلب بطريقة تتقبلها بعض الدول المتحفظة".

وكشف الوزير الفلسطيني أن اجتماع لجنة المتابعة العربية الأخير أقر الدعم العربي للتوجه الفلسطيني، "وتم الاتفاق على استمرار الجهود العربية  لتحديد الموعد المناسب لتقديم الطلب الفلسطيني".
 
وشدد على أن الحصول على صفة "دولة غير عضو" أو "عضوية غير كاملة" في الجمعية العمومية "سيعزز الموقف الفلسطيني بقوة".

المصدر : وكالات