نجاة مستشار للرئيس اليمني من محاولة اغتيال
آخر تحديث: 2012/8/28 الساعة 09:41 (مكة المكرمة) الموافق 1433/10/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/8/28 الساعة 09:41 (مكة المكرمة) الموافق 1433/10/11 هـ

نجاة مستشار للرئيس اليمني من محاولة اغتيال

 أعمال العنف واستهداف المسؤولين تؤرق اليمنيين (رويترز-أرشيف)
قال مستشار للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إنه نجا من محاولة اغتيال أمس عندما فتح رجال مسلحون النار على سيارة تقله في صنعاء.
 
وأوضح ياسين سعيد نعمان أن السيارة التي كانت تقله توقفت عند حاجز على الطريق اعتقادا من السائق أنها نقطة تفتيش، لكن المسلحين حاولوا عندئذ اقتحامها، مضيفا أنه عندما أسرع السائق فتحوا النار على السيارة.

ويرأس نعمان الحزب الاشتراكي اليمني، وهو أحد ثلاثة مستشارين للرئيس عبد ربه منصور هادي الذي خلف الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

وكان وزير النقل واعد عبد الله باذيب -وهو مسؤول آخر في الحزب الاشتراكي- قد نجا من محاولة اغتيال يوم السبت الماضي في مدينة عدن في جنوب البلاد، عندما أطلق مسلحون مجهولون النار على موكبه لدى عودته من زيارة تفقدية لمطار عدن، ثم لاذوا بالفرار.

وقالت مصادر حكومية إن الهجوم لم يسفر عن سقوط ضحايا أو وقوع إصابات, ولم تعرف الجهة التي نفذت الهجوم -الذي وقع في منطقة خور مكسر بالمدينة- أو عدد المهاجمين.

وقد سبق أن نجا باذيب من محاولتين لاغتياله في صنعاء خلال الأشهر الأخيرة، ولم يتم إلقاء القبض على المهاجمين.

ويشهد اليمن اضطرابات منذ انتفاضة العام الماضي التي أجبرت علي عبد الله صالح على التنحي من منصبه في فبراير/شباط بعد أن حكم البلاد أكثر من 30 عاما.

وبدعم من الولايات المتحدة، طردت قوات الجيش المتشددين من بعض المناطق هذا العام لكنهم ردوا بسلسلة تفجيرات تستهدف المؤسسات الحكومية، ويتخذ تنظيم القاعدة في جزيرة العرب من اليمن مقرا له.

المصدر : وكالات

التعليقات