القذيفتان أطلقتا من الجانب السوري من الحدود (أرشيف-الجزيرة)

محمد النجار-عمان


أكدت مصادر في مدينة الرمثا الحدودية مع محافظة درعا السورية سقوط قذيفتين بالقرب من مركز المعبر الحدودي في المدينة، في حادث هو الثالث من نوعه خلال شهرين.

وقالت المصادر إن القذيفتين سقطتا في مزارع محاذية للمعبر الحدودي الذي لا يزال مفتوحا بين الرمثا ودرعا ويشهد حركة ضعيفة من قبل سائقين يعرفون بـ"البحارة" حيث ينقلون بضائع خفيفة يوميا بين مركزي الحدود على الجانبين.

وأكد وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال الناطق باسم الحكومة سميح المعايطة للجزيرة نت سقوط القذيفتين على أراض زراعية، نافيا وقوع أي إصابات.

وعبّر الوزير عن رفض الأردن لسقوط هذه القذائف حتى وإن كانت بشكل عرضي، وأكد أن الحكومة الأردنية سترد عبر الطرق الدبلوماسية، مشيرا إلى وجود تقديرات تفيد بأن القذائف سقطت في سياق اشتباكات بين الجيش السوري النظامي والمعارضة السورية.

وكانت عمان احتجت لدى دمشق الأسبوع الماضي بعد سقوط قذيفة هاون على منزل بقرية الطرة الأردنية الحدودية أدت إلى إصابة طفلة بجروح، إضافية إلى إصابتين بـ"الهلع".

وأكدت مصادر أردنية للجزيرة نت أن الجانب السوري لم يرد على رسالة الاحتجاج الأردنية التي رفض السفير السوري في عمان بهجت سليمان تسلمها بحجة وجوده في إجازة وتسلمها عنه القائم بالأعمال السوري، وهو تصرف أدى لاستياء مسؤولين أردنيين وصفوا السفير بـ"المتعجرف".

المصدر : الجزيرة