الصوارمي نفى وقوع الحادث (الجزيرة-أرشيف)

قال متمردون في إقليم دارفور بغرب السودان اليوم الأربعاء إنهم قتلوا 11 جنديا حكوميا في كمين بولاية جنوب كردفان خلال عطلة عيد الفطر المبارك، لكن الجيش السوداني نفى وقوع أي حادث من هذا القبيل.

وقال عبد الله مرسال المتحدث باسم حركة تحرير السودان فصيل مني أركو مناوي، إن العملية وقعت أول أمس الاثنين بين مدينتي المجلد وبابنوسة الواقعة على مسافة 50 كلم شرق ولاية شرق دارفور.

من جهته نفى المتحدث باسم الجيش السوداني العقيد الصوارمي خالد سعد الحادث وقال "لم تكن هناك أي خروقات أو اضطرابات أمنية خلال شهر رمضان المعظم أو خلال عطلة عيد الفطر المبارك".

وفشلت الجهود الدولية للتوسط في اتفاق سلام ينهي الصراع الذي اندلع في دارفور عام 2003 ووقعت حكومة السودان اتفاق سلام برعاية قطرية مع جماعة تضم تحت لوائها جماعات متمردة العام الماضي لكن فصائل رئيسية رفضت الانضمام إلى الاتفاق.

وأعلنت تلك الفصائل وأبرزها حركة العدل والمساواة تحالفا مع متمردين آخرين في ولايتين حدوديتين بهدف الإطاحة بحكومة الرئيس عمر البشير.

المصدر : الفرنسية