تهريب المتهم باغتيال عبد الفتاح يونس
آخر تحديث: 2012/8/1 الساعة 15:02 (مكة المكرمة) الموافق 1433/9/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/8/1 الساعة 15:02 (مكة المكرمة) الموافق 1433/9/13 هـ

تهريب المتهم باغتيال عبد الفتاح يونس

 يونس ساهم بقوة في دعم الثورة المسلحة التي انتهت بالإطاحة بنظام القذافي (الجزيرة نت)
قال مسؤول بالأمن الليبي إن مسلحين اقتحموا سجن كويفية بمدينة بنغازي الليلة الماضية، وأفرجوا عن سالم العبيدي الذي يُزعم أنه الذي قتل القائد العسكري للثوار عبد الفتاح يونس العام الماضي.

ولم يعط المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه نظرا إلى أنه "غير مفوض للتحدث لوسائل الإعلام" بالمزيد من التفاصيل.

تؤكد هذه الحادثة الوضع الأمني الهش بـليبيا بعد عام كامل من الإطاحة بنظام العقيد الراحل معمر القذافي، مع رفض المقاتلين السابقين تسليم أسلحتهم والتعامل مع حكومة الأمر الواقع بالكثير من أجزاء هذه البلاد واسعة المساحة.

وكان يونس يتولى وقت انشقاقه في 20 فبراير/شباط من العام الماضي ثلاثة مناصب حساسة وهي: وزير الداخلية وقائد القوات الخاصة التي يصل قوامها قرابة أربعة آلاف عسكري، ومسؤول المنطقة الشرقية، أما يوم اغتياله فكان قائدا لقرابة 22 ألف ثائر.

وقد ساهم بقوة في دعم الثورة المسلحة التي انتهت بمقتل القذافي في 20 أكتوبر/تشرين الأول من العام المنصرم، وأسس نواة للجيش الوطني، وحدد بدقة خطط ضربات حلف شمال الأطلسي (ناتو) على كتائب القذافي في عدة مدن، واستطاع بحنكة تغيير قناعة الغرب لدعم الثوار المدنيين بالسلاح.
المصدر : رويترز