وزارة الدفاع اليمنية أكدت أمس تفكيك ثلاث خلايا تابعة للقاعدة (الأوروبية-أرشيف)

ألقت السلطات اليمنية اليوم الأربعاء القبض على خلية تابعة لتنظيم القاعدة في شبه جزيرة العرب، متهمة باغتيال مسؤولين حكوميين وضباط مخابرات، في حين أسفرت غارات جوية عن مقتل نحو عشرة مسلحين من التنظيم.

وقال مصدر بوزارة الداخلية إنه تم القبض على 13 من أعضاء جماعة "أنصار الشريعة" التي وصفها بأنها واحدة من أخطر خلايا القاعدة في صنعاء.

وأشار المصدر إلى أن المجموعة هي المسؤولة عن قتل ضابط مخابرات كان مسؤولا عن الحي الذي يقيم فيه الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وتتهم الداخلية اليمنية المجموعة بمحاولة اغتيال تقول إنها وقعت اليوم عندما انفجرت سيارة مسؤول بعد دقائق من خروجه منها.

وفي هذه الأثناء، شنت الطائرات الحربية اليمنية اليوم أربع غارات على مخابئ المسلحين في جنوب البلاد، أسفرت عن مقتل ما بين 8 و10 منهم في محافظة أبين التي لجؤوا إليها بعدما طردتهم القوات المسلحة اليمنية من معاقلهم الشهر الماضي بدعم من الولايات المتحدة.

من جانبها أكدت وزارة الدفاع أمس تفكيكها ثلاث خلايا أخرى لمن وصفتهم بالمتشددين، في حين لقي عنصران قياديان في تنظيم القاعدة حتفهما في غارة جوية بمحافظة شبوة جنوب اليمن.

المصدر : وكالات