العياري تولى وزارة الاقتصاد في عهد الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة (الفرنسية)

صادق المجلس الوطني التأسيسي التونسي -مساء الثلاثاء خلال جلسة عامة- على تعيين الشاذلي العياري محافظا جديدا للبنك المركزي التونسي، خلفا لمصطفى كمال النابلي الذي أقيل قبل أسبوع.

وصوت 97 نائبا لصالح قرار تعيين العياري مقابل 89 صوتا ضد القرار، فيما احتفظ أربعة نواب بأصواتهم, وقد طالبت المعارضة بإعادة التصويت باعتبار أن عدد المصوتين بلغ 190 نائبا، بينما يقول نواب المعارضة إن عدد الحاضرين عند بدء الجلسة كان 156 نائبا فقط.

وقد أثار ترشيح العياري لهذا المنصب جدلا كبيرا داخل المجلس, ولم يحظ المرشح بتأييد عدد من نواب الترويكا الحاكمة, حيث قال عدد من النواب إنه شغل عضوية مجلس المستشارين في عهد الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي.

كما قال نواب المعارضة إن العياري أيد بوصفه عضوا لمجلس المستشارين تمرير قانون "تخوين" المعارضين الذي استصدره نظام بن علي سنة 2010، وألف -مع مجموعة من المنتمين إلى حزب "التجمع" الحاكم في عهد الرئيس المخلوع- كتاب دعاية لنظام بن علي، وناشد الرئيس المخلوع البقاء في الحكم وهو ما نفاه العياري.

يذكر أن المحافظ الجديد البالغ من العمر 79 عاما تولى حقيبة الاقتصاد في عهد الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة خلال سبعينيات القرن الماضي, وبداية من عام 2010 عينه بن علي نائبا في مجلس المستشارين (الغرفة الثانية للبرلمان التونسي), كما شغل مسؤوليات في البنك الدولي ومنظمة الأمم المتحدة.

المصدر : الفرنسية