سليمان توفي بصورة مفاجئة عن عمر ناهز 76 عاما (الأوروبية)
يوارى الثرى في مصر اليوم اللواء عمر سليمان نائب الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك والمدير السابق لجهاز المخابرات العامة، وذلك بعد وصول جثمانه من الولايات المتحدة التي توفي بها الخميس.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية أن جنازة عسكرية ستقام للواء عمر سليمان بعد صلاة العصر في مسجد آل رشدان في القاهرة.

وكان جثمان سليمان، الذي توفي فجر الخميس الفائت بمستشفى كليفلاند في الولايات المتحدة عن عمر ناهز 76 عاماً، قد وصل إلى مطار القاهرة الدولي فجر اليوم.

واحتشدت أعداد من المصريين لوداع سليمان على الطريق بين مطار القاهرة ومستشفى وادي النيل بحي حدائق القبة الذي نقل إليه، في حين تتجمع أعداد أخرى حول مسجد آل رشدان بضاحية مدينة نصر القاهرية حيث تؤدى عليه صلاة الجنازة.

موت مفاجئ
ونقلت الوكالة عن دبلوماسي مصري في واشنطن قوله إن سليمان توفي بأزمة قلبية مفاجئة أثناء خضوعه لفحوص طبية. وأشارت إلى أنه كان يعاني منذ أشهر من رشح مائي على رئته نجم عن ضعف في عضلة القلب.

وقد غادر سليمان مصر بعدما استبعد عن السباق الرئاسي في أول انتخابات رئاسية تجرى في البلاد في فترة ما بعد مبارك، والتي أجريت في 23 و24 مايو/أيار.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن أحد المقربين منه، وهو سعد العباسي، أنه غادر إلى دبي أولا قبل أن يتوجه إلى ألمانيا ومنها إلى الولايات المتحدة لتلقي العلاج، حيث وافته المنية هناك.

المصدر : وكالات