رئيس مكتب الأمن القومي لحق بأربعة قادة كبار قتلوا في نفس التفجير (رويترز)
أعلن حزب البعث الحاكم في سوريا وفاة رئيس مكتب الأمن القومي هشام بختيار اليوم الجمعة، متأثرا بجروح أصيب بها في تفجير مبنى المكتب بدمشق الأربعاء الماضي.
 
وقالت القيادة القـُطرية لحزب البعث -في بيان بثه التلفزيون الرسمي- إنها تنعى "إلى جماهير شعبنا الرفيق هشام بختيار عضو القيادة القـُطرية رئيس مكتب الأمن القومي الذي استشهد قبل ظهر اليوم متأثرا بجراحه".

ولقي عدد من كبار القادة السوريين مصرعهم في تفجير استهدف اجتماعا لما يعرف بخلية إدارة الأزمة في مبنى الأمن القومي بالعاصمة دمشق. فقد أعلن بيان للقيادة العامة للجيش السوري مقتل وزير الدفاع العماد داود راجحة ونائبه آصف شوكت صهر الرئيس بشار الأسد.

كما قـُتل في الهجوم أيضا وزير الداخلية السوري محمد الشعار ورئيس خلية الأزمة حسن التركماني.

وكان التفجير قد استهدف مبنى الأمن القومي الواقع في حي الروضة بين منطقة أبو رمانة والمالكي في العاصمة دمشق، حيث يوجد عدد من السفارات والمرافق الحكومية، وهو حي قريب من القصر الرئاسي، ويقع ضمن ما يوصف بالمثلث الأمني.

المصدر : وكالات