عباس يلتقي موفاز برام الله
آخر تحديث: 2012/6/28 الساعة 14:13 (مكة المكرمة) الموافق 1433/8/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/6/28 الساعة 14:13 (مكة المكرمة) الموافق 1433/8/9 هـ

عباس يلتقي موفاز برام الله

لقاء عباس (يمين) موفاز سيكون الأرفع منذ انهيار محادثات السلام عام 2010 (الأوروبية)

أكد كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيجتمع مع  شاؤول موفاز نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي الأحد القادم في رام الله. وأوضح أن اللقاء يأتي بناء على طلب من موفاز وسيبحث الأوضاع السياسية وسيستمع عباس من موفاز إلى أفكاره ومقترحاته السياسية.

وأضاف عريقات "لا أريد أن أرفع أو أخفض من سقف التوقعات من اللقاء"، وشدد على أن "هذا اللقاء لن يكون لقاء تفاوضيا لأن المفاوضات من مسؤولية رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والطاقم التفاوضي في إسرائيل".

وتعليقا على تصريحات وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان الذي أطلقها أمس الأربعاء وقال فيها إن محمود عباس غير معني بالتوصل إلى اتفاق سلام مع إسرائيل، وصف عريقات هذه التصريحات بأنها "وقحة وتحريضية".

وقال "إننا نحمل الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن هذه التصريحات الوقحة ونعتبرها تحريضا يستهدف الرئيس عباس جسديا".

وإذا عقد الاجتماع فسيكون الأرفع مستوى بين الجانبين منذ انهيار محادثات السلام بينهما عام 2010.

من جهته لم يؤكد ولم ينف المتحدث باسم موفاز الذي يرأس حزب كاديما الترتيب لعقد الاجتماع.

ويأتي التأكيد الفلسطيني بعد تردد أنباء عن ترتيبات ومحاولات لعقد لقاءات بين عباس ومسؤولين إسرائيليين بينهم نتنياهو ونائبه موفاز.

وفي سياق ذي صلة شددت فرنسا أمس على أهمية أن تتخذ إسرائيل خطوات لبناء الثقة للمساهمة في إحياء عملية السلام. وجاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية الفرنسية عشية اللقاء المقرر بين وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس والمفاوض الإسرائيلي لعملية السلام في الشرق الأوسط إسحاق مولخو المقرر اليوم الخميس في باريس.

وأشارت إلى أن المحادثات ستركز على احتمالات إحياء عملية السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين. وقالت إن فابيوس سيؤكد بالمناسبة أهمية إجراءات بناء الثقة من قبل إسرائيل التي من شأنها أن تساهم في إحياء هذه العملية وسيعيد تأكيد التزام فرنسا بحل الدولتين.

المصدر : وكالات