آثار لقصف سابق أصاب موقعا إسرائيليا قرب الحدود مع قطاع غزة (رويترز- أرشيف)

أعلن الجيش الإسرائيلي أن صواريخ أطلقت مساء الثلاثاء من قطاع غزة إلى جنوب إسرائيل ومن دون أن تتسبب بسقوط قتلى أو خسائر مادية وذلك في اليوم الثالث من هدنة بين إسرائيل والمقاومة الفلسطينية برعاية مصرية.

فقد قال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي إن نظام اعتراض الصواريخ أو ما يسمى "القبة الحديدية" قد اعترض "الصاروخين وأسقطهما".

لكن صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية ذكرت أنه جرى إطلاق أربعة صواريخ من قطاع غزة صوب مدينة نيتيفوت جنوب إسرائيل. وأضافت أن منظومة القبة الحديدية اعترضت صاروخين بينما انفجر الصاروخان الآخران بدون أن يسفرا عن إصابات أو أضرار مادية وذلك وفقا للتفاصيل الأولية.

ومن ناحيته، قال المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية مايكي روزنفيلد "حسب علمنا، لا توجد ضحايا ولا خسائر".

وبذلك يرتفع إلى سبعة عدد الصواريخ التي أطلقت من القطاع على إسرائيل منذ أن أعلنت هدنة منتصف ليل السبت.

وكان قطاع غزة وجنوب إسرائيل قد شهدا توترا منذ منتصف الأسبوع الماضي وحتى مطلع الأسبوع الحالي جراء عمليات القصف الإسرائيلية ورد الفصائل الفلسطينية في القطاع.

وأسفرت الهجمات الإسرائيلية عن استشهاد 16 فلسطينيا وإصابة سبعين آخرين، بينما أصيب خمسة إسرائيليين جراء إطلاق الصواريخ من غزة.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد هدد الأحد بأن تل أبيب لن تتردد في استخدام المزيد من القوة إذا ما استمر إطلاق الصواريخ من غزة على جنوب إسرائيل.

وأعلن المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أيمن طه أن اتفاقا للتهدئة مع إسرائيل أبرم مساء السبت برعاية مصرية ويتم بموجبه وقف العدوان الإسرائيلي.

المصدر : وكالات