صورة وزعها الجيش اليمني اليوم لجنوده الذين يحتفلون بعد السيطرة أمس على جعار وزنجبار (الفرنسية)
قال الجيش اليمني إن ثلاثين مسلحا من تنظيم القاعدة قتلوا في غارتين جويتين اليوم بمحافظة شبوة بجنوب شرق البلاد. يأتي ذلك بعد يوم واحد من تحقيق الجيش أكبر انتصار له خلال أكثر من عام عندما استعاد بلدتين إستراتيجيتين من هذا التنظيم.

ونقلت وزارة الدفاع عن مدير أمن محافظة شبوة العميد أحمد المقدشي قوله إن المعلومات الأولية تشير إلى "مقتل ثلاثين إرهابياً وإصابة العشرات بجروح مختلفة" في غارتين جويتين على موقعين بمدينة عزان وخارجها بمحافظة شبوة.

وفي حين لم يشر المصدر إلى هوية الطيران الذي نفذ الغارتين، فإن تقارير محلية أفادت بأن طائرة أميركية بدون طيار هي التي نفذتهما.

ودأب سلاح الجو الأميركي على تنفيذ غارات مماثلة في اليمن أودت بعشرات من عناصر وقيادات تنظيم القاعدة.

وقالت جماعة "أنصار الشريعة" المنبثقة عن تنظيم القاعدة بجزيرة العرب -في بيان- إن طائرات أميركية بلا طيار شنت خمس هجمات على عزان صباح اليوم، ونفت مقتل أو إصابة أي من أفرادها.

ويأتي هذا بعدما استعاد الجيش الثلاثاء السيطرة على زنجبار مركز محافظة أبين الجنوبية، وعلى مدينة جعار المجاورة بعد شهر من إطلاق حملة عسكرية شارك فيها ثمانية ألوية بنحو 25 ألف جندي لتحريرها من التنظيم.

المصدر : وكالات