مجلس تنسيق بجنوب اليمن للحوار الوطني
آخر تحديث: 2012/5/24 الساعة 13:13 (مكة المكرمة) الموافق 1433/7/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/5/24 الساعة 13:13 (مكة المكرمة) الموافق 1433/7/4 هـ

مجلس تنسيق بجنوب اليمن للحوار الوطني

مؤتمر تأسيس مجلس التنسيق يجيء في إطار الاستعدادات لعقد مؤتمر الحوار الوطني (الجزيرة)

ياسر حسن-لحج

أعلن في عدن عن تأسيس مجلس يضم ممثلين لقوى الثورة بالمحافظات الجنوبية في اليمن لتنسيق جهودها استعدادا لمؤتمر الحوار الوطني الذي سيُقام برعاية دولية لمناقشة عدد من القضايا ومن بينها ما أصبح يُطلق عليها القضية الجنوبية.

تم الإعلان عن تأسيس "مجلس تنسيق القوى الثورية بالمحافظات الجنوبية" خلال المؤتمر التأسيسي للمجلس الذي اُفتتح أمس الأربعاء بمدينة عدن، وأوضحت الكلمات التي اُلقيت في الافتتاح أن الهدف منه هو ضم مكونات الثورة الشبابية بالمحافظات اليمنية الجنوبية والسعي نحو استكمال أهداف الثورة السلمية.

يشار إلى أن القيادة اليمنية تواجه تحديات كثيرة تعترض عملية الحوار وعقد مؤتمر الحوار الوطني الذي لم يتحدد بعد تاريخ انعقاده بسبب استمرار الاحتجاجات المطالبة بانفصال المحافظات الجنوبية، والحرب المفتوحة بين السلطات وتنظيم القاعدة في الجنوب.

وتأمل القيادة اليمنية من الحوار الوطني مناقشة القضايا الشائكة، والخروج بحلول متوافق عليها بشأن حل الأزمة السياسية الراهنة في اليمن، حيث يأتي الحوار في إطار تنفيذ بنود التسوية السياسية التي نصت عليها المبادرة الخليجية وتضم جميع الأطراف السياسية والثورية.

ويسود الشارع الجنوبي حالة انقسام بين القوى السياسية وتباين بشأن المشاركة في عملية الحوار وفقا للرؤية التي يتبناها كل تيار تجاه حل القضية الجنوبية، حيث يوافق من يطالبون بـ"الفدرالية" على المشاركة في الحوار، أما من يدافعون عن الانفصال فيرفضون المشاركة فيه.
الهدياني: المجلس سيضع المتطرفين أمام خيارات محدودة (الجزيرة)

خطوة إيجابية
واعتبر نائب رئيس مجلس تنسيق القوى الثورية صلاح باتيس تأسيس المجلس خطوة إيجابية من قبل القوى المؤمنة بخيار التغيير وثورة الشباب في المحافظات الجنوبية، و"التي رأت أن من واجبها التحلي بالمسؤولية تجاه القضية الجنوبية وكل قضايا الوطن".

وأشار باتيس إلى أن المجلس سيكون "إطارا عاما لكل القوى الثورية والوطنية المخلصة تجاه الجنوب والوطن عموما، حتى تنسق كافة الجهود لتقديم رؤية واضحة وفعل ثوري قوي من أجل حل القضية الجنوبية بما يرقى لطموحات أبناء الجنوب".

وأكد أن "المجلس يفتح ذراعيه للجميع ولا يسعى لإقصاء أحد، كما أنه ليس لأحد أن يدعي منفردا أنه وصي على الجنوب".

ودعا باتيس أبناء الجنوب على اختلاف وجهات نظرهم إلى "الالتقاء لتنسيق جهودهم حتى يأتوا لمؤتمر الحوار ويضعوا قضيتهم بكل ثقة وقوة كي تحظى بالقبول والتأييد في المؤتمر".

بدوره اعتبر رئيس تحرير موقع "عدن أونلاين" الصحفي عبد الرقيب الهدياني تأسيس المجلس خطوة متقدمة ونوعية "كونه قد ضم كل مكونات الثورة وشباب الساحات في المحافظات الجنوبية في مكون واحد يحمل أهداف الثورة ويتبنى القضية الجنوبية بسقف مفتوح".

وأشار الهدياني إلى أن تشكيل المجلس "سيضع بعض الأطراف الجنوبية -خاصة المتطرفة منها- أمام خيارات محدودة ، فإما أن تشارك في الحوار وتكون جزءا من الحل، وإما تتخلف عنه وبالتالي لن يكون لها صوت في الحوار طالما أن هناك جهات أخرى ذهبت لتمثيل الجنوب".

المصدر : الجزيرة