القائم بالأعمال الإيراني (وسط) نفى ما تردد عن تجسيد النبي في فيلم لشركة إيرانية (الجزيرة نت)

أنس زكي-القاهرة

شدد شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب على حرمة تجسيد شخص النبي محمد صلى الله عليه وسلم في أي عمل فني سواء كان ذلك بالصوت أو الصورة، كما جدد التأكيد على رفض الأزهر لإقامة أي حسينيات شيعية على أرض مصر، وذلك خلال استقباله اليوم القائم بالأعمال الإيراني بالقاهرة مجتبى أماني.

وقد نفى أماني ما تردد عن تجسيد النبي في فيلم سينمائي تعكف شركة إيرانية على إنتاجه حاليا، وأكد أن العلماء الإيرانيين يحرمون تجسيد شخص النبي صلى الله عليه وسلم.

كما نفى أماني، من جهة أخرى، وجود أي تدخل إيراني في موضوع إقامة حسينيات شيعية في مصر مؤكدا أن طهران تحرص على إقامة علاقات أخوية بين الشعبين الإيراني والمصري.

وأكدت مصادر بالأزهر أن الشيخ الطيب استغل لقاءه بالقائم بالأعمال الإيراني ليجدد التأكيد على رفض الأزهر إقامة أي حسينيات على أرض مصر، معتبرا ذلك نوعا من زعزعة استقرار الوطن وشقا لوحدة الصف وإضعافا للنسيج الوطني.

كما جدد شيخ الأزهر التأكيد على أن المصريين هم أكثر شعوب الأرض حبا واحتراما وإجلالاً لآل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولا يزايد عليهم أحد في هذا الأمر.

وكان الأزهر قد أصدر بيانا أمس يعبر فيه عن رفضه لإقامة أي مساجد طائفية في مصر وذلك عقب اجتماع شارك فيه عدد من علماء الأزهر وممثلون للسلفيين والصوفيين والأشراف، وعقد للرد على ما نشرته صحف محلية من إقامة أول حسينية شيعية في مصر.

المصدر : الجزيرة