جندي إسرائيلي يحاول منع فلسطينيين من إلقاء الحجارة على مستوطنين اقتحموا بلدة عصيرة القبلية (الفرنسية)

أصيب فلسطينيان بجروح يوم السبت، خلال مواجهات بين مواطنين فلسطينيين ومجموعات من المستوطنين اليهود اقتحموا بلدة عصيرة القبلية جنوب نابلس في الضفة الغربية.

وقال مصدر حقوقي فلسطيني، إن عددا كبيرا من المستوطنين اقتحموا المنطقة الشرقية من بلدة عصيرة القبلية، وهاجموا السكان الفلسطينيين قبل أن تندلع مواجهات بين الجانبين أطلق خلالها المستوطنون أعيرة نارية.

وأضاف أن فلسطينيين اثنين أصيبا بجروح هما نمر فتحي (24 عاما) برصاصة في الرقبة، وأحمد جبر جبريل (30 عاما) بحجر في وجهه.

ووصلت قوات الجيش الإسرائيلي عقب المواجهات إلى البلدة، وبدأت بمحاولة تفريق الفلسطينيين وإخراج المستوطنين.

في الأثناء اندلعت مواجهات عنيفة بين عشرات الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية التي اقتحمت قرية عراق بورين جنوب نابلس.

ونقلت وكالة "معا" المحلية، عن غسان دغلس مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة، أن المواجهات اندلعت عقب اقتحام قوات الاحتلال لقرية عراق بورين.

وأشار إلى أن الشبان تصدوا لجنود الاحتلال بالحجارة، بينما رد الجنود بإطلاق الرصاص والقنابل الغازية لتفريق المتظاهرين، مما أسفر عن إصابة العديد من المواطنين بالاختناق جراء الغاز المدمع.

المصدر : وكالات