منحت مؤسسة روزفلت جوائز ميداليات الحريات الأربع التي تقدمها كل عام لأربع شخصيات عالمية وشبكة الجزيرة الفضائية، اعترافا بالتزامهم في إنجازاتهم وأعمالهم بمبادئ الديمقراطية. وجرى حفل تسليم الجوائز في هولندا وحضرته الملكة بياتريس.

وقد نالت شبكة الجزيرة الفضائية جائزة حرية الرأي والتعبير للعام الحالي. بينما نال الرئيس البرازيلي السابق لولا دا سيلفا ميدالية الحريات الأربع العالمية، والبطريرك برتلماوس الأول جائزة حرية العبادة، وإيللا راميش بهات جائزة الإرادة، وحسين الشهرستاني جائزة التحرر من الخوف.

وقالت لجنة الحكّام إنّ قرار منح شبكة الجزيرة جائزة حرية الرأي والتعبير جاء لجهودها الكبيرة في تقديم أخبار مستقلة وغير متحيّزة، ولنقلها أصواتا متعددة الرؤى من مناطق غير مغطاة إعلاميا بشكل كامل.

وتسلّم المدير العام لشبكة الجزيرة الشيخ أحمد بن جاسم آل ثاني الجائزة، حيث أكد -في كلمة له بهذه المناسبة- أن الجزيرة دفعت ثمنا غاليا لحرية التعبير. وقال إن كل العاملين في الجزيرة يشرفهم أن يتم تكريمهم والاعتراف بجهودهم في الدفاع عن قيمة مثل حرية التعبير، وفي تقديم خدمة إخبارية تتسم بالشجاعة والاستقلال والحياد.

وأضاف "يهمني أن أشير إلى أن إنجازاتنا غير المسبوقة كان لها ثمن عال، وفي كثير من الأحيان أليم، فعلى مدار الخمسة عشر عاما الماضية تعرضت مكاتبنا للقصف، وتعرض مراسلونا للمصاعب الأليمة والحبس والتعذيب والقتل، في أثناء سعيهم لتحقيق حرية التعبير والاستماع إلى صوت البشر في كل مكان".

يشار إلى أن الجزيرة حصلت على العديد من الجوائز العالمية والعربية، فقد توجت قناة الجزيرة الإخبارية الإنجليزية مؤخرا بجائزة القناة الإخبارية للعام الجاري 2012 التي تقدمها الجمعية الملكية البريطانية للتلفزيون، متقدمة على هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) وشبكة سكاي الإخبارية، ونال البرنامج الذي يهتم بشبكات التواصل الاجتماعي "ستريم" جائزة الإبداع الإخباري عن حلقة مخصصة لأحداث البحرين. 

كما فازت القناة نفسها في وقت سابق بأعلى جائزة تقدمها كلية الصحافة والإعلام بجامعة كولومبيا ومقرها نيويورك, وذلك لتميزها في تغطية الثورات الأخيرة في الشرق الأوسط.

وفازت قناة الجزيرة بجائزة التميز للعلامات الوطنية الخليجية, وذلك في إطار فعاليات المنتدى الاقتصادي الرابع لدول مجلس التعاون الخليجي الذي انعقد في دبي بالتزامن مع القمة الخليجية التي استضافتها الإمارات عام 2005 .

وبدوره فاز موقع الجزيرة نت بجائزة إنجاز العمر في النشر المقدمة من مؤتمر الشرق الأوسط للنشر في دبي، وذلك تقديرا للدور الذي يلعبه الموقع في تطور صناعة النشر في الشرق الأوسط.

وفي 2011 حقق موقع الجزيرة نت نجاحا متميزا بحصوله على الجائزة الأولى في فئة استخدام التقنية التكنولوجية العالمية، في احتفال نظمته الأكاديمية العربية لجوائز الإنترنت في العاصمة اللبنانية بيروت.

ويذكر أن موقع الجزيرة نت سبق له الحصول على جائزتين من المؤسسة نفسها، ففي عام 2009 حصد الجائزة الذهبية كأفضل موقع إلكتروني إستراتيجي، وكذلك عام 2005.

المصدر : الجزيرة