المتظاهرون طالبوا بإلغاء سباق "فورمولا 1" الذي سيقام الأسبوع القادم (الفرنسية)

قال نشطاء الثلاثاء إن السلطات البحرينية اعتقلت 60 على الأقل من قادة الاحتجاجات في الأيام الأخيرة، في محاولة لمنع اضطرابات واسعة النطاق قبل إقامة سباق جائزة البحرين الكبرى لسيارات "فورمولا 1" هذا الأسبوع. وتزامنت حملة الاعتقالات مع بيان صادر عن منظمة العفو الدولية تحدث عن تقارير موثوق بها عن استخدام التعذيب في المملكة.

وفي موازاة ذلك تظاهر المئات من أنصار المعارضة البحرينية الثلاثاء في قرية الدير المحاذية لمطار البحرين، تزامنا مع بدء وصول الفرق المشاركة في سباقات "فورمولا 1".

وقال رئيس جمعية شباب البحرين لحقوق الإنسان سعيد مسقطي إن "الموقوفين هم ناشطون في القرى، وإن السلطات تخشى من أن يذهب بعض الناس للاحتجاج في المنامة أو على مقربة من منطقة السباق". وأضاف أن 60 شخصا لا يزالون محتجزين.

وأشار مسقطي إلى أن الاعتقالات بدأت في بني حمرة الخميس الماضي ثم في السترة والدراز والمعامر والسهلة والغريفة. وقال "لدينا أدلة بالصور الفوتوغرافية والفيديو منذ 13 أبريل"/نيسان.

بدوره قال سيد يوسف من مركز البحرين لحقوق الإنسان، وهي مجموعة مستقلة، إن الشرطة اعتقلت عشرات الأشخاص ممن ينظر إليهم على أنهم منظمو الاحتجاج في وقت متأخر من الليل في مداهمات الأسبوع الماضي.

تعذيب
وتزامنت أنباء حملة الاعتقالات مع بيان صادر عن منظمة العفو الدولية قال إنها حصلت على تقارير موثوق بها عن استخدام التعذيب في البحرين.

وقالت حسيبة حاج صحراوي نائبة المدير الإقليمي لمنظمة العفو الدولية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في بيان إن السلطات تحاول تصوير البلاد على أنها على طريق الإصلاح، لكن المنظمة ما زالت تتلقى تقارير عن التعذيب واستخدام القوة غير الضرورية والمفرطة ضد الاحتجاجات. وأضافت "تتعامل إصلاحاتهم مع جزء بسيط من المشكلة فقط".

وتستعد البحرين لاستضافة سباق الجائزة الكبرى في الفترة من 20 إلى 22 أبريل/نيسان، وهو الحدث الذي ألغي العام الماضي بسبب الاضطرابات.

علي سلمان: الفعاليات ستستمر مهما كانت الظروف المحيطة (الجزيرة)

مظاهرة
على صعيد آخر أفاد شهود عيان بأن المئات من أنصار المعارضة تظاهروا الثلاثاء في قرية الدير المحاذية لمطار البحرين، تزامنا مع بدء وصول الفرق المشاركة في سباقات بطولة العالم للـ"فورمولا 1" التي تستضيفها المملكة نهاية هذا الأسبوع، رغم استمرار الاضطرابات.

وتأتي هذه التظاهرة استجابة لدعوات أطلقتها المعارضة البحرينية للنزول إلى الشارع في ما سمي بأسبوع "الصمود والتحدي" لإسماع صوتها بمناسبة استضافة السباقات التي تثير الكثير من الجدل".

وذكر شهود لوكالة الأنباء الفرنسية أن المشاركين في تظاهرة المعارضة رفعوا شعارات "لا تنازل، لا تنازل، باقون في كل الساحات والمسيرات"، و"سني وشيعي قد هتف موحدا كفا بكف"، و"سلمية سلمية ثورتنا سلمية ولا نحيد عن السلمية".

من جهته، قال الأمين العام لـجمعية الوفاق الشيخ علي سلمان في مؤتمر صحفي الثلاثاء إن "الفعاليات التي دعت لها المعارضة تزامنا مع سباقات "فورمولا 1" تسعى لإسقاط الديكتاتورية وتحقيق الديمقراطية الحقيقية".

وأضاف أن "هذه الفعاليات ستستمر مهما كانت الظروف المحيطة في البحرين من أحداث رياضية أو اقتصادية أو غيرها، وهي عملية مشروعة وضرورية، وتتعلق بقضية جوهرية في ظل وجود مطالب شعبية بالتحول الديمقراطي في البحرين".

المصدر : وكالات