القوات اليمنية في حرب مستمرة مع الجماعات المرتبطة بالقاعدة خاصة بمحافظة أبين (الجزيرة)

قتل ثلاثة مسلحين مشتبهين بالارتباط بتنظيم القاعدة في غارة جوية بطائرة من دون طيار يعتقد أنها أميركية بمحافظة البيضاء وسط اليمن، كما قتل ثلاثة أطفال بقنبلة زرعت على جانب الطريق في محافظة حضرموت بجنوب شرق البلاد.

وقال مسؤول أمني إن الغارة الجوية شنت في وقت متأخر ليلة أمس السبت بطائرة من دون طيار يعتقد أنها أميركية على سيارة متحركة كانت تقل مقاتلي القاعدة بمحافظة البيضاء التي تبعد 210 كلم جنوب شرق العاصمة صنعاء.

يشار إلى أن وزارة الدفاع اليمنية تصر دائما على أن اليمن لا يسمح لغير الطائرات اليمنية بشن غارات جوية داخل البلاد. كما أن واشنطن لم تعترف رسميا قط باستخدامها الطائرات من دون طيار ضد القاعدة باليمن، التي تعدها أميركا أكثر فروع التنظيم نشاطا وخطورة في العالم وأنها محط تركيز كبير لحملتها ضد "الإرهاب".  

ووصف بيان لوزارة الدفاع اليمنية نشر على موقعها الإلكتروني القتلى الثلاثة بأنهم من القيادات المحلية لتنظيم القاعدة.

من جهة أخرى نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر أمني أن مقاتلا من "لجان المقاومة الشعبية" قتل اليوم الأحد في قصف بمدافع الهاون شنه مسلحون من القاعدة على مدينة لودر بمحافظة أبين.

عناصر من تنظيم القاعدة في جنوب اليمن (الجزيرة-أرشيف)

حالة تأهب
وأوضحت وزارة الداخلية اليمنية على موقعها الإلكتروني أن قوات الأمن في حالة تأهب تحسبا لمخطط محتمل لتنظيم القاعدة يستهدف منشآت حيوية وحكومية في محافظة الضالع في الجنوب، ولم تذكر تفاصيل أخرى، لكنها طالبت السكان بأن يبلغوا عن أي أنشطة "إرهابية".

ويشهد جنوب اليمن اضطرابات حيث يسعى انفصاليون إلى إحياء دولة في الجنوب. كما رسخ جناح للقاعدة أقدامه وزاد وجود الإسلاميين هناك خلال عام من الاحتجاجات الحاشدة ضد الرئيس السابق علي عبد الله صالح الذي تنحى في فبراير/شباط بموجب شروط اتفاق صاغه مجلس التعاون الخليجي بدعم من الولايات المتحدة والأمم المتحدة.

يشار إلى أن مواجهات هي الأعنف بين الجيش اليمني وعناصر تنظيم القاعدة تجري منذ خمسة أيام خلفت 185 قتيلا من عناصر التنظيم و40 من الجيش اليمني في محافظة أبين جنوب اليمن. وهدأت المواجهات نسبيا الجمعة وتجددت بشكل متقطع اليوم الأحد.

وسيطرت جماعة أنصار الشريعة على مساحات كبيرة من محافظة أبين منذ مايو/أيار 2011 أثناء الاحتجاجات الشعبية العام الماضي، وتسيطر القاعدة أيضا على أجزاء من محافظة شبوة المجاورة جنوبي اليمن.

واستفادت القاعدة من تشتت السلطة المركزية ومن الاحتجاجات التي شهدها اليمن في الأشهر الماضية لتعزيز نفوذها في جنوب وشرق اليمن. وقد تعهد الرئيس اليمني التوافقي عبد ربه منصور هادي المتحدر من أبين بالقضاء على تنظيم القاعدة.

في سلة مهملات
وفي حادثة منفصلة قالت وزارة الدفاع اليمنية إن قنبلة مزروعة بسلة مهملات على الطريق كانت تستهدف دورية يمنية انفجرت وقتلت ثلاثة أطفال بينهم شقيقان كانوا في طريقهم إلى المدرسة في بلدة القطن بمحافظة حضرموت في الجنوب اليوم الأحد.

وأشار مصدر أمني إلى أن جثث الأطفال تناثرت، فيما هرعت سيارات الإسعاف إلى مكان الحادث وسط ذهول المارة الذين تجمعوا بكثافة هناك.

المصدر : وكالات