الخواجة محكوم بالسجن مدى الحياة وبدأ إضرابا عن الطعام منذ شهرين (الجزيرة)

قالت رئيسة الوزراء الدانماركية هيلي ثورنينغ شميت الثلاثاء إن الناشط البحريني عبد الهادي الخواجة، الذي حكم عليه بالسجن مدى الحياة بالبحرين وبدأ إضرابا عن الطعام قبل شهرين، بات في حال "حرجة جدا". كما أعربت المفوضة العليا للشؤون الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون عن قلقها بعد التقارير التي تحدثت عن تدهور صحة الخواجة.

وقالت ثورنينغ شميت في مؤتمر صحفي "استنادا إلى المعلومات التي بحوزتنا في الوقت الحالي، فإن حال الخواجة حرجة جدا" مشددة على المطالبة بالإفراج عنه.

وأضافت "الدنمارك تطلب الإفراج عن المواطن الدانماركي البحريني والمدافع عن حقوق الإنسان الخواجة".

كما أعربت المفوضة العليا للشؤون الخارجية والأمن بالاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون عن قلقها بعد التقارير التي تحدثت عن تدهور صحة الخواجة، ودعت السلطات البحرينية إلى التوصل لحلّ إنساني لوضعه.

وأصدر مكتب آشتون بياناً قال فيه إنه بعد ستين يوماً من الإضراب عن الطعام، يتطلب الوضع الصحي للخواجة انتباهاً ملحاً، وأعربت المفوضة العليا عن القلق الشديد من التقارير الأخيرة، وقالت إنها تتابع الأمر عن كثب مع السلطات الدانماركية.

وحثت السلطات البحرينية على اتخاذ كافة الإجراءات الملائمة للتوصل إلى حلّ إنساني، وطالبتها بإعادة السماح بالزيارات القنصلية لخواجة والتي توقفت منذ يومين.

وكانت الدانمارك طلبت من البحرين نقل الناشط السجين المضرب عن الطعام إليها لكونه يحمل الجنسية الدانماركية، وهو الطلب الذي رفضه مجلس القضاء الأعلى بالمنامة.

يُذكر أن الخواجة أعلن إضراباً عن الطعام يوم 8 فبراير/ شباط الماضي احتجاجا على حكم السجن المؤبد الذي صدر بحقه، ويتناول السوائل عن طريق الفم أو عن طريق الوريد.

وكانت محكمة عسكرية أصدرت الحكم على الخواجة بتهمة التآمر على الدولة.

المصدر : وكالات