مسؤولا السفارة السعودية في داكا مع ضباط شرطة قرب موقع الحادث (الفرنسية)

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قال السفير السعودي في بنغلاديش الدكتور عبد الله البصيري اليوم الثلاثاء إن دبلوماسيا بالسفارة لقي حتفه بعدما استهدفه إطلاق نار بالقرب من منزله في مدينة جولشان.

وصرح البصيري لوكالة يونايتد نيوز أوف بنغلاديش بأن "سكرتير ثاني السفارة قتل بعد إطلاق النار عليه بالقرب من منزله في ساعة مبكرة صباح اليوم, نأمل في أن تلقي حكومة بنغلاديش القبض على القاتل".

وذكرت مصادر بالمخابرات البنغالية أن الشرطة عثرت على جثة الدبلوماسي السعودي وبها آثار طلقات نارية في الطريق 117 بمدينة جولشان صباح اليوم، حيث جرى نقله إلى المستشفى ليلفظ أنفاسه الأخيرة هناك. وأشارت الوكالة إلى أن هذه هي المرة الأولى التي يقتل فيها دبلوماسي أجنبي في بنغلاديش.

وفي وقت سابق أمس ذكرت الشرطة في بنغلاديش أنه تم العثور على جثة السكرتير الثاني قرب السفارة في الحي الدبلوماسي بداكا. وقال ضابط شرطة "نجري تحقيقا في الحادث ونحاول معرفة التفاصيل بما في ذلك الدافع وراء القتل وتحديد القاتل".

وهناك علاقات وثيقة بين السعودية وبنغلاديش، ويعمل عدد كبير من المواطنين البنغال بالمملكة. وفي السنوات القليلة الماضية شددت السفارة قواعد منح تأشيرات لمنع دخول السعودية بوثائق مزورة.

وفي أكتوبر/ تشرين الأول الماضي حدثت توترات جديدة حين أعدمت السلطات السعودية ثمانية من العمال القادمين من بنغلاديش علنا لإدانتهم بالسطو المسلح في حادث قتل فيه حارس أمن مصري. وانتقدت داكا حكم الإعدام كما انتقدته أيضا الأمم المتحدة.

المصدر : رويترز