الوزراء الخليجيون ناقشوا في الرياض
قضايا أخرى غير الاتحاد الخليجي (الفرنسية)
قال وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل إن الاتحاد الخليجي الذي تسعى بلاده إلى إحلاله محل مجلس التعاون الحالي، سيحفظ سيادة الدول الأعضاء.

وأضاف الفيصل في مستهل اجتماع عادي لوزراء خارجية دول مجلس التعاون عقد أمس في الرياض، أن الاتحاد المرتقب لن يكون مطية للتدخل في الشؤون الداخلية لأي من الدول الأعضاء, ولن يمس أيضا سيادة أي منها لا من قريب ولا من بعيد.

وتابع أن المشروع ليس إلا وسيلة تتيح لدول مجلس التعاون (السعودية وقطر والإمارات والكويت وسلطنة عمان والبحرين) إمكانية العمل عبر هيئات ومؤسسات فاعلة ومتفرغة تتمتع بالمرونة والسرعة والقدرة على تحقيق ما يرسم لها من سياسات وبرامج.

وأوضح الوزير السعودي أن تأسيس الاتحاد الخليجي ينطلق من قناعة راسخة بأن مواجهة التحديات التي تواجه دول المنطقة، تستدعي تشكيل كيان اتحادي أكثر تماسكا وأقدر على التعامل مع هذه التحديات والمتغيرات.

وكان قادة مجلس التعاون قد رحّبوا في وقت سابق باقتراح تقدم به نهاية العام الماضي ملك السعودية عبد الله بن عبد العزيز رئيس الدورة الحالية للمجلس الأعلى لمجلس التعاون الخليجي, بشأن الاتحاد الخليجي.

المصدر : يو بي آي