أنان يستعجل خطته ولندن تدعم المعارضة
آخر تحديث: 2012/3/31 الساعة 05:43 (مكة المكرمة) الموافق 1433/5/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/3/31 الساعة 05:43 (مكة المكرمة) الموافق 1433/5/8 هـ

أنان يستعجل خطته ولندن تدعم المعارضة

كوفي أنان طالب الأسد بالمبادرة بوقف فوري للعنف (الفرنسية-أرشيف)
دعا المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية كوفي أنان الرئيس السوري بشار الأسد إلى المبادرة بوقف العنف فورا، وفيما بحثت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون مع الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز مستجدات الوضع، أكدت بريطانيا دعمها للمعارضة السورية في الداخل والخارج، قبل مؤتمر أصدقاء الشعب السوري في إسطنبول غدا الأحد.

وقال المتحدث باسم أنان أحمد فوزي "نتوقع من الأسد تنفيذ خطة أنان على الفور. وذلك بعد ثلاثة أيام من إعلان الرئيس السوري قبوله بالخطة التي طرحها المبعوث الأممي العربي، وتدعو إلى وقف إطلاق النار تحت إشراف مراقبين من الأمم المتحدة، والسماح بدخول المساعدات الإنسانية، وإجراء محادثات بين الحكومة السورية والمعارضة.

وأضاف فوزي "من الواضح أننا لم نلاحظ أي وقف للأعمال الحربية على الأرض. وذلك يثير قلقنا الشديد". وذكر أن على الجيش السوري أن يتحرك أولا ويظهر حسن نيته بسحب الدبابات والأسلحة الثقيلة والقوات من المدن.

من جهة ثانية, قال دبلوماسيون غربيون في الأمم المتحدة إن إدارة حفظ السلام في المنظمة سترسل فريقا لدمشق قريبا لبدء وضع خطط لبعثة مراقبة دولية بعد تحقيق وقف إطلاق النار.
 
وأشار الدبلوماسيون إلى أن الفكرة التي اقترحها أنان تتضمن نشر بعثة تتألف من 200 إلى 250 مراقبا سيوفدون من بعثات للمنظمة الدولية منشورة بالفعل في الشرق الأوسط وأفريقيا, بعد قرار من مجلس الأمن.
كلينتون بحثت مع الملك السعودي مستجدات الوضع في سوريا (الأوروبية)

واستخدمت موسكو وبكين حق النقض (الفيتو) مرتين ضد قرارين يدينان قمع النظام السوري للمظاهرات المطالبة برحيله. وقال دبلوماسيون إن التخطيط لبعثة للمراقبين بسوريا ما زال في مرحلة أولية جدا. وذكر دبلوماسي غربي بارز لوكالة رويترز "إننا بعيدون جدا عن سلام للحفاظ عليه".

تحرك أميركي
إلى ذلك أجرت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الجمعة مباحثات مع الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز تناولت آخر تطورات الملف السوري.

وأعلن مصدر رسمي سعودي أن الملك عبد الله بحث مع كلينتون في الرياض مجمل التطورات التي شهدتها الساحتان الإقليمية والدولية، بما فيها آخر المستجدات في الأزمة السورية.

وفي سياق ذي صلة، قال وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ إن بلاده ستزيد دعمها للمعارضة السياسية خارج وداخل سوريا.

وتعتبر هذه المرة الأولى التي تعلن فيها لندن دعمها للمعارضة السورية في الداخل.

أصدقاء سوريا
ويأتي ذلك بينما تجري الاستعدادات لانعقاد مؤتمر أصدقاء الشعب السوري الثاني المقرر أن يلتئم غدا الأحد في مدينة إسطنبول التركية، ويتوقع أن تشارك فيه 60 دولة بينها الصين وروسيا.

ويبحث المشاركون في المؤتمر -ومعظمهم من الدول الغربية والعربية- مدى تطبيق القرارات التي اتخذت في مؤتمر "أصدقاء الشعب السوري" الأول الذي عقد في فبراير/شباط  الماضي بالعاصمة التونسية. 

ومن جهة أخرى، استبعد الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله نجاح الخيار العسكري في إسقاط النظام السوري، قائلا إن "الرهان على ذلك قد انتهى"، ودعا إلى "حل سياسي يقوم على حوار بين السلطة والمعارضة".

نصر الله: الرهان على الحل العسكري انتهى (الجزيرة) 

وقال نصر الله -وهو حليف رئيسي للنظام في سوريا، عبر شاشة عملاقة خلال افتتاحه قاعة ملحقة بمسجد في الضاحية الجنوبية لبيروت الجمعة- "من خلال الوضع الإقليمي والدولي، فإن إسقاط النظام السوري بالخيار العسكري انتهى. وبالوقائع الميدانية، المعارضة المسلحة عاجزة عن إسقاط النظام".

واعتبر نصر الله أن "الرهان على العمل العسكري لإسقاط النظام هو رهان خاسر، وأعباؤه كبيرة جدا، وهي المزيد من نزف الدماء والضحايا والخسائر البشرية والمادية من الطرفين". ودعا إلى "حل سياسي يقوم على حوار بين السلطة السورية والمعارضة، والتوافق على إصلاحات جدية وحقيقية وتنفيذ هذه الإصلاحات".

وتشهد سوريا احتجاجات منذ مارس/آذار من العام الماضي تطالب بإنهاء حكم الأسد، وتقول الأمم المتحدة إن قوات النظام السوري قتلت تسعة آلاف شخص على الأقل، فيما تقول دمشق إن نحو ثلاثة آلاف من أفراد الجيش والشرطة قتلوا.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات