قررت ليبيا اليوم الخميس إعادة علاقاتها الدبلوماسية مع العراق التي قطعها نظام الزعيم الراحل معمر القذافي منذ عام 2003 في أعقاب الغزو الأميركي لهذا البلد والذي أطاح بنظام حكم صدام حسين.

وأكدت وزارة الخارجية الليبية في بيان أن ليبيا ستعمل من خلال إعادة علاقاتها الدبلوماسية مع العراق على تصحيح ما شاب تلك العلاقات في عهد نظامها السابق من تذبذب ومزاجية أدت إلى قطعها لفترة طويلة.

ويتزامن القرار الليبي مع الاستعدادات الجارية لعقد القمة العربية ببغداد يوم 29 مارس/آذار الجاري.

وتعهدت وزارة الخارجية الليبية بالعمل على تعزيز علاقات الشعبين الليبي والعراقي وتوطيدها لما فيه مصلحتهما ورفاهيتهما، مشددة على حرص ليبيا على تطوير هذه العلاقات بين البلدين في كافة المجالات.

يشار إلى أن عددا من كبار المسؤولين الليبيين زاروا العراق عقب الإطاحة بالنظام السابق، وكشفوا لنظرائهم العراقيين مخططا كان قد أعده القذافي لمساعدة البعثيين لاستعادة السلطة بعد الانسحاب الأميركي من البلاد.

وتسعى ليبيا إلى الحصول على ضمانات لعدم تنفيذ حكم الإعدام في عدد من السجناء الليبيين في السجون العراقية المنتمين إلى عدد من التنظيمات الإسلامية والذين شاركوا في الحرب ضد القوات الأميركية خلال غزوها للعراق.

المصدر : يو بي آي