بان كي مون: الحكومة السورية قامت بهجمات انتقامية ضد المدنيين (الجزيرة)
 
قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن الحكومة السورية أخفقت في الوفاء بالتزاماتها بحماية الشعب السوري، واتهمها بانتهاك حقوق الإنسان، وطالب النظام السوري بوقف الهجمات على جميع المدنيين واحترام هذه الحقوق.

واتهم بان -في تقرير عرضه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة- مجموعات تابعة للحكومة السورية بانتهاك منهجي لحقوق الإنسان.

وأضاف أن الحكومة السورية قامت بهجمات انتقامية ضد المدنيين، وأن مليشيات الشبيحة نفذت جرائم بحق المتظاهرين، مشيرا إلى أن اللجنة الدولية لتقصي الحقائق توصلت إلى نتائج مفادها أن النظام ارتكب جرائم ضد الإنسانية.

ومن جانب آخر، أوضح بان أن مجموع القتلى في سوريا تجاوز بكثير 7500 قتيل وأن 25 ألف سوري أضحوا لاجئين.

واعتبر أن تسليح المعارضة ليس هو الحل، داعيا إلى البحث عن أساليب أخرى للضغط على الحكومة السورية، لافتا إلى أن المجتمع الدولي أخفق حتى الآن في حل الأزمة السورية.

ودعا بان الحكومة السورية إلى السماح بدخول منظمات الإغاثة لتقديم المساعدات الإنسانية للمتضررين في البلاد.

ومن جهته، قال مندوب سوريا في الأمم المتحدة بشار الجعفري إن "الأمم المتحدة تتعامل بمعايير مزدوجة، وهو أمر غير مفهوم". واعتبر أن اتهام سوريا بعدم حماية شعبها يتضمن ظلما مضاعفا.

وأشار الجعفري إلى أنه وافق باسم حكومته على زيارة وكيلة الأمين العام للشؤون الإنسانية فاليري آموس لسوريا.

المصدر : الجزيرة