محمد مهدي صالح مكث في السجن تسع سنين (الجزيرة)
أفرجت السلطات العراقية أمس عن محمد مهدي صالح -وزير التجارة في عهد الرئيس العراقي الراحل صدام حسين- الذي اعتقلته القوات الأميركية قبل نحو تسع سنوات.

وقال وكيل وزارة العدل العراقية بوشو إبراهيم إن السلطات العراقية أطلقت سراح صالح لأنه لم تعد هناك أية اتهامات ضده.

وأوضح إبراهيم أنه في العام الماضي ثبتت براءة صالح من التهم الموجهة إليه، إلا أنه لم يوضح سبب عدم الإفراج عنه منذ ذلك الوقت. ولم يكشف تفاصيل عن التهم التي كانت موجهة له.

أما بديع عارف -محامي صالح وعدد من المسؤولين في عهد نظام صدام حسين- فقال إن صالح  غادر العراق بالفعل إلا أنه لم يحدد الجهة التي توجه إليها.

وكان صالح رقم 35 على قائمة المطلوبين لدى القوات الأميركية عقب غزوها العراق في العام 2003. واعتقل صالح في 23 أبريل/نيسان 2003. وكانت معلومات أفادت مؤخرا بتردي وضعه الصحي مما اقتضى نقله إلى المستشفى.

المصدر : وكالات