البشير تلقى تطمينا عراقيا للمشاركة في قمة بغداد (الجزيرة )

طمأن العراق الرئيس السوداني عمر البشير لحضور القمة العربية المقررعقدها في بغداد أواخر الشهر الحالي ونفى اليوم صحة ما تردد عن عزمه اعتقال البشير خلال مشاركته في القمة العربية .

وأعلنت وزارة الخارجية العراقية اليوم الأربعاء أنها لم تتلق أي بلاغ من الشرطة الدولية (انتربول) لاعتقال البشير خلال مشاركته في القمة العربية التي  ستعقد في بغداد في 29 من الشهر الجاري.

وذكرت الوزارة في بيان لها "لا يوجد أي بلاغ من الانتربول و حماية  الرئيس البشير مضمونة مئة بالمئة حال جميع ضيوف العراق في المؤتمر". 

وكانت وكالة أنباء كردية قد ذكرت أن الانتربول أبلغ وزارة الخارجية  باعتقال الرئيس السوداني في حال مشاركته في قمة بغداد، وأن مسؤولا في وزارة الخارجية العراقية ابلغها بهذا الخبر المزعوم.

وقالت الوزارة في بيان اليوم الأربعاء إن الخبر برمته غير دقيق وعار عن الصحة ، مضيفة "إن مثل هذا الخبر، لم يكن الخبر الوهمي الأول الذي تقوم بنشره وتنسبه إلى مصدر بالخارجية"، واعتبرته "عملاً لا يليق بالصحافة المسؤولة وتجاوزاً على الشخصية المعنوية للوزارة وتشويه لإعلام الوزارة ونحن نستغرب من الدوافع التي تقف وراء نشر هكذا أكاذيب وافتراءات".

وحذرت الخارجية الوكالة التي نشرت الخبر من مغبة الاستمرار في هذا الأسلوب البعيد عن الأمانة الصحافية واعتماد الأخبار الكاذبة والملفقة لإثارة البلبلة والتشكيك وتشويه جهود الحكومة العراقية ووزارة الخارجية على وجه الخصوص في استكمال التحضيرات للقمة العربية وعقدها بنجاح.

 يذكر أن البشير مطلوب من قبل المحكمة الجنائية الدولية التي اصدرت مذكرة اعتقال به بتهمة ارتكاب جرائم حرب في إقليم دارفور.

المصدر : وكالات