العثماني يهوّن من الخلاف بشأن الصحراء
آخر تحديث: 2012/3/10 الساعة 06:58 (مكة المكرمة) الموافق 1433/4/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/3/10 الساعة 06:58 (مكة المكرمة) الموافق 1433/4/17 هـ

العثماني يهوّن من الخلاف بشأن الصحراء

 وزيرا الخارجية المغربي سعد الدين العثماني (يمين) ونظيره الفرنسي آلان جوبيه يتحدثان في المؤتمر الصحفي (الفرنسية)
قال وزير الخارجية المغربي سعد الدين العثماني إن مسألة الصحراء الغربية "لم تكن يوما عائقا أمام تحسين العلاقات بين المغرب والجزائر".

وأكد العثماني خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الفرنسي آلان جوبيه في الرباط  أمس، أن العلاقات بين المغرب والجزائر يمكن أن تتحسن رغم وجود قضية الصحراء الغربية.

وفيما يتعلق بالحدود البرية بين البلدين الجارين المغلقة منذ العام 1994 التي يطالب المغرب دوما بإعادة فتحها، اكتفى العثماني بالتأكيد أن "هذا القرار يعود إلى أصدقائنا الجزائريين".

من جانبه جدد جوبيه دعم فرنسا للاقتراح المغربي بالاستقلال الذاتي للصحراء الغربية قائلا "يبدو لي أن الاقتراح المغربي هو القاعدة الأكثر واقعية لإيجاد حل للمراوحة الحالية، والوضع الراهن ليس حلا جيدا".

وأضاف الوزير الفرنسي الذي يقوم بزيارة رسمية للمغرب بدأها الخميس، أن "العلاقات الجزائرية المغربية تتغير في اتجاه إيجابي جدا".

وتقترح الرباط استقلالا ذاتيا كبيرا للصحراء الغربية، مع حكومة وبرلمان محليين تحت سيادتها، لكن جبهة البوليساريو المدعومة من الجزائر ترفض الخطة المغربية وتؤكد "حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره" عن طريق تنظيم استفتاء.

على صعيد العلاقات الفرنسية المغربية، قال الوزير الفرنسي إنها "تبقى علاقات تعاون متينة، مع ضرورة تطويرها وتقويتها على المستويين السياسي والاقتصادي خاصة فيما يتعلق بملفات أساسية تهم البلدين مثل ملف الهجرة الشرعية وغير الشرعية".

وأضاف الوزير الفرنسي أن السياسة الفرنسية في مجال الهجرة "لم تعرف أي تغيير، وفرنسا تستقبل أفواجا كبيرة من المهاجرين، والعمل جار لحل المشاكل المرتبطة بالهجرة القانونية، مثل مشكلات الطلبة الأجانب بفرنسا والتجمع العائلي المشروط بالسكن اللائق والعمل، بالإضافة إلى إتقان اللغة الفرنسية، وهي الشروط المعمول بها في ألمانيا وبريطانيا".
المصدر : وكالات

التعليقات